fbpx
الراية الإقتصادية
لإثراء تجربة الزوار السياحية

المجلس الوطني يطلق تطبيق «Visit Qatar»

ترينكل: قطر تستعد لتصبح الوجهة المثلى للمسافرين

الدوحة   الراية:

أعلن المجلسُ الوطنيُّ للسياحة عن إطلاق تطبيق الهاتف المحمول «Visit Qatar»، وذلك في إطار استراتيجيته الشاملة للتحول الرقمي. ويعد هذا التطبيق الأول من نوعه الذي يستخدم نظامًا مبتكرًا لإدارة التجارب عبر القنوات الرقميةAdobe Experience Manager، الذي يعالج بيانات ومعلومات المستخدمين المخزنة على السحابة ويقدم لهم تجارب مصممة خصيصًا لتناسب احتياجاتهم.

كما تم تصميم تطبيق الهاتف المحمول «Visit Qatar» ليكون رفيق السفر الرقمي للزوار القادمين إلى قطر، ليتمكنوا من استكشاف المواقع التراثية والثقافية في الدولة، إضافة إلى التعرف على الأنشطة الرياضية في الأماكن المفتوحة المتاحة، وقوائم الطعام والأطباق المتنوعة، وأبرز مناطق الجذب السياحية.

كما يقدم هذا التطبيق العديد من المشاهد البانورامية بتقنية 360 درجة لأروع المناظر الطبيعية وأشهر المواقع السياحية، مع إمكانية تصفحها بكل سهولة. ويمكن للمستخدمين الاستعانة بالخريطة والتوصيات التي يقدمها التطبيق بناء على احتياجاتهم من أجل تخطيط وتنظيم إقامتهم في قطر.

وقال السيد بيرثهولد ترينكل، رئيس العمليات التنفيذي بالمجلس الوطني للسياحة: «تتمتع قطر بالكثير من الكنوز السياحية، وتستعد لأن تصبح الوجهة المثلى للمسافرين المحليين والدوليين. إنّ إطلاق تطبيق الهاتف المحمول Visit Qatar يعد جزءًا أساسيًا من استراتيجيتنا لتحديث التسويق الرقمي في المجلس الوطني للسياحة، كما نهدف إلى تقديم تجربة استثنائية للزوار. ومن خلال استخدام النظام المبتكر لإدارة التجارب عبر القنوات الرقمية Adobe Experience Manager، يمكننا تقديم تجارب استثنائية للزوار مصممة خصيصًا لتناسب احتياجاتهم وتطلعاتهم. وفي المرحلة الثانية من مراحل تطوير التطبيق، سوف نتمكن من أن نقدم للزوار تجربة متكاملة تتضمن المهرجانات ورزنامة الفعاليات».

ويواصل المجلس الوطني للسياحة العمل بالتعاون مع شركائه على إثراء التجربة السياحية في قطر من خلال الاستخدام الأمثل لأحدث التقنيات، وتحويل قطر إلى وجهة رائدة للزوار. كما أن استخدام النظام المبتكر لإدارة التجارب عبر القنوات الرقمية Adobe Experience Manager، والرائد في قطر في مجال استخدام المعلومات المخزنة على السحابة بأفضل السبل، يساعد في تعزيز التحول الرقمي في المجلس.

تتمثل مهمة المجلس الوطني للسياحة في ترسيخ مكانة قطر على خريطة السياحة العالمية كوجهة رائدة تمتزج فيها أصالة الماضي وحداثة الحاضر، وتقصدها شعوب العالم لاستكشاف معالمها ومزاراتها السياحية في مجالات الثقافة والرياضة والأعمال والترفيه العائلي.

يستند المجلس الوطني للسياحة في عمله إلى الاستراتيجية الوطنية لقطاع السياحة، التي تستهدف تنويع المنتجات السياحية القطرية وتعزيز الإنفاق السياحي في الدولة.

ومنذ إطلاق المرحلة الأولى من الاستراتيجية، استقبلت قطر أكثر من 14 مليون زائر، وتعزّز دور السياحة في الاقتصاد الوطني باعتبارها أحد روافده الداعمة، حيث تعتبر السياحة ومنذ 2017 من القطاعات ذات الأولوية ضمن مساعي الدولة لتنويع الاقتصاد وتنشيط القطاع الخاص.

العلامات
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق