fbpx
الراية الرياضية
سعيًا وراء الحفاظ على المركز الثالث في جدول الترتيب

كتيبة الريان تصطدم بالفرسان في المشهد الأخير

شايفر يبحث عن فوز معنوي قبل خوض المباراة الفاصلة

متابعة- رمضان مسعد:
يسعى الريان لإنهاء موسمه في المركز الثالث في الترتيب، وذلك عندما يواجه فرسان الخور، في ال8:30 مساء اليوم على ملعب جاسم بن حمد بنادي السد، في الجولة الأخيرة من دوري نجوم QNB، ويخوض الريانُ هذه المواجهة بدافع الفوز من أجل قطع كل الطرق على الأهلي وقطر -منافسَيه على المقعدَين المتبقَين من المربع- بعد أن حجز السد البطل والدحيل الوصيف مكانهما مبكرًا، ويدخل الريان المباراة وفي رصيده 34 نقطةً في المركز الثالث، يليه الأهلي برصيد 33 نقطةً، وقطر 32 نقطةً، ويلعب الأهلي مع الدحيل الوصيف، بينما قطر يلتقي مع السد البطل، ويريد الريان الفوز ولا بديل عن الفوز أمام الخور من أجل حسم أمر المربع بيده، لاسيما أنه في حال الخسارة من الخور، وفوز الأهلي وقطر على الدحيل والسد سيجد نفسه خارج أسوار المربع، ومَهمة الريان لن تكون صعبة، لاسيما أنه سيُواجه الخور الذي يخوض المباراة الأخيرة له في الدوري كبروفة وتحضير للمباراة الفاصلة مع وصيف الدرجة الثانية، وعلى الأرجح سيكون الشمال من أجل تحديد موقفه في الموسم الجديد، ولن تفيد نقاط المباراة فرسان الخور على صعيد الترتيب، حيث يملك في رصيده 16 نقطة قبل لقاء اليوم، وبالتالي سيخوض المباراة الفاصلة بغض النظر عن نتائج الجولة الأخيرة، ولذلك سيلعب أمام الريان للتحضير للمواجهة الفاصلة والحاسمة بالنسبة لمستقبله في الموسم الجديد، وضمِن الخور المباراة الفاصلة بعد فوز أم صلال على السيلية بهدف في الجولة الماضية، ورغم أن الخور تعادل في الجولة نفسها مع الدحيل بعد أن قدم مباراة كبيرة إلا أن تعادله لم يشفع له لتجنب الفاصلة، والريان خسر في الجولة الماضية من السد المتصدر بهدفين مقابل هدف، وبالتالي سيحاول تحقيق العديد من الأهداف على حساب الخور في مباراة اليوم، من خلال المشهد الأخير له في هذه النسخة من البطولة، في مقدمتها بالطبع حسم مكانه مع الكبار في المركز الثالثز

 

وكذلك إنهاء البطولة بفوز وأداء قوي يُطمئن جماهيره على مستقبل الفريق، كما أن الفوز سيكون مهمًا من الناحية المعنوية في نهاية المشوار لجميع اللاعبين في الفريقَين والمباراة فرصة لمصالحة جماهيره بكل تأكيد، لذلك يتوقّع أن يدفع لوران بلان مدرب الرهيب بكل أوراقه المهمة في هذه المباراة من أجل تحقيق الفوز وإنهاء المهمة على أكمل صورة ممكنة، وتحقيق الأهداف الأخرى من اللقاء. ويملك الريان العديد من الأوراق المهمة القادرة على قيادة الفريق لتحقيق أهدافه من اللقاء. وعلى الجانب الآخر، سيتعامل مدرب الخور الألماني وينفريد شايفر مع هذه المباراة على أنها بروفة مهمة للاعبين قبل خوض المباراة الفاصلة لتحديد مستقبل الفريق في دوري النجوم بالموسم المقبل، وسيحاول الاطمئنان على حالة اللاعبين من جميع النواحي، وبالتالي سيتعامل مع المباراة من منظور أنه يدرك أن تقديم مستوى ونتيجة جيدة سيكون لهما مردود إيجابي على اللاعبين في المُباراة الفاصلة، وبالتالي سيخوض اللقاء من أجل تقديم الأفضل.

 

دامي تراوري: لا يوجد لقاء سهل في الدوري

شدّد دامي تراوري مدافع الريان على ضرورة أن يكون اللاعبون في كامل تركيزهم أمام الخور اليوم في الجولة الأخيرة من الدوري، وذلك من أجل أن يقدّموا أفضل ما لديهم من مستوى في المباراة.
وأضاف: بالطبع نحن لسنا في وضع جيد الآن، وأيّ فريق يمرّ بوضع غير جيّد، ونحن الآن في مرحلة ليست على ما يرام، وسنقدّم الأفضل من أجل العودة في المستقبل، صحيح أن الخور في المركز قبل الأخير، لكن علينا أن نقاتل من أجل الفوز، أي لقاء نلعبه في الدوري يكون صعبًا، ولا يوجد لقاء سهل، سواء الخور أو الدحيل أو السد، وإذا لعبنا بجدية سيكون لدينا الفرصة، وإلا سيكون الأمر صعبًا للغاية، وعلينا أن نتعامل من هذا المنطلق.

وينفرد شايفر:تركيزنا منصب على الفاصلة

قال الألماني وينفرد شايفر مدرب الخور: قبل قدومي إلى قطر شاهدت الخور، وكان علينا العمل كثيرًا حتى وصلنا إلى هذه المرحلة، قدّمنا مباراة جيدة أمام الدحيل هذا الفريق الذي يُعدّ منتخبًا، ولكن لم نستطع الهروب من الفاصلة، كل تركيزنا الآن منصبٌ على المباراة الفاصلة حيث يجب علينا تقديم كل ما لدينا في هذه المباراة والإعداد جيدًا لها، سعيد جدًا بتواجدي في هذا النادي العريق وفي دولة قطر وعملي مع إدارته الاحترافية التي لا تتوانى عن خدمة النادي، ودائمًا كانت تشدد بأنه يجب علينا بناء فريق قوي للمُستقبل، وكنت أتمنى أن نكون في موقف أفضل مما نحن عليه حاليًا، ولكنها كرة القدم، وبالنسبة لمستقبلي لا يوجد محادثات إلى الآن عن تجديد عقدي، وكما ذكرت بأننا الآن نركّز على المباراة الفاصلة. وبالنسبة للقاء اليوم الأخير في الدوري، قال: إنّ الريان فريق جيد، ولكن هذه المباراة ستكون إعدادًا لنا لخوض المباراة الفاصلة، لذلك سنرى التشكيل المناسب للعب هذه المباراة وتقديم مستوى جيد فيها.

محمد الجابري:لازمنا سوء حظ لفترة طويلة

‏أوضح محمد الجابري مدافع الخور أنّ فريقه استنفدَ فرصة الهروب من المباراة الفاصلة، ورغم أننا لدينا مجموعة ممتازة من اللاعبين وجميعُهم لم يقصر لكنّ سوء الحظ الذي لازمنا لفترات طويلة هذا الموسم هو من الأسباب الأساسية للوضع الحالي والوصول إلى خوض المباراة الفاصلة، وفي آخر مباراتَين لعبنا بشكل مُمتاز أمام الوكرة، والدحيل، والثالثة ستكون مع الريان، لذلك يجب أن نفوز، ستكون هذه المباراة إعدادًا لنا لخوض المُباراة الفاصلة.

لوران بلان مدرب الريان:لا أتابع جدول الترتيب منذ ديسمبر الماضي

أكّد الفرنسي لوران بلان مدرب الريان أنّ فريقه تنتظره مباراة صعبة أمام الخور اليوم في ختام دوري نجوم QNB. وقال في المؤتمر الصحفي للقاء: صحيح الخور يلعب بعد أن عرف مصيره بخوض المباراة الفاصلة، إلا أن المباراة لن تكون سهلة بالنسبة لنا، وبالطبع لن تكون سهلة للخور أيضًا، وأتمنّى أن تكون مباراة مفتوحة، لأن ذلك سيكون جيدًا للجميع الذين يحبون كرة القدم، صحيح أنّ وضع الفريقين ليس مُتشابهًا، ولكنّ الفريقين يبحثان عن الفوز، لذلك يريد الريان أن يفوز ليحافظ على المركز الثالث في الدوري، والخور يريدُ أن يفوز وهو أمر معنويّ مهم، لذلك ستكون مباراة مهمة، لا أعلم النتيجة، وسأعدّ فريقي، وفي المباراة الأخيرة أمام السد خسرنا ولكن بعد تقديم مباراة كبيرة، وأتمنّى أن نستمر في مواصلة هذا الأداء، من وجهة نظري اللعب بنفس الطريقة سيمنحنا الفوز ببعض المُباريات.
وأضاف: أعلم مدى أهمية هذه المباراة، واللاعبون كذلك، هي المباراة الأخيرة في الدوري، ونحن نريد أن نفوز بجميع المباريات، هذه هي المباراة الأخيرة وهي مهمة للغاية للاعبين والمدرب والنادي والجماهير، لأنّنا نبحث عن إنهاء الدوري في المركز الثالث، نحتاج للاستشفاء بعد مباراة السد، أنا فخور باللاعبين، لأنّهم يلعبون بطريقة رائعة وبشخصية قوية، وأتمنّى أن نلعب بنفس المستوى أمام الخور، أعلم أنها مباراة مختلفة، ولكني على ثقة لأن بعد مباراتَين سيئتَين أمام أم صلال والسيلية، وجدت فريقي أمام السد.
وحول متابعة مواجهات قطر والأهلي وسباق المربع، قال: أركّز فقط على مباراة الخور، ومنذ شهر ديسمبر لم أرَ الترتيب، أعلم النتيجة التي أرغب فيها، أجهز فريقي طوال الوقت من أجل تحقيق الفوز، بعض الأوقات يتحقق وبعض الأوقات لا، وهذه هي كرة القدم، ولكن في اللقاء الأخير سأجهز فريقي للفوز، لأننا بحاجة له، وفي رأيي علينا إنهاء الموسم في المركز الثالث، لذلك علينا تحقيق الفوز.

العلامات
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق