فنون وثقافة

استعراض دور الاتصال والإعلام في تعزيز الثقافة

الدوحة – قنا:

نظّمت اللجنة الوطنية القطرية للتربية والثقافة والعلوم جلسة حوارية افتراضية بعنوان «الاتصال والإعلام ودوره في تعزيز الثقافة»، ضمن فعاليات احتفالية الدوحة عاصمة الثقافة الإسلامية، وبمشاركة عدد من الجهات بالدولة، وذلك بهدف مناقشة دور الإعلام الرسمي وغير الرسمي في تعزيز قيمة الهوية القطرية، والوقوف على أهمية الاتصال والإعلام في التعريف بالثقافة ومكوناتها. وتناولت الجلسة التي شارك فيها عددٌ من الجهات الثقافية بالدولة محاور «الاتصال والإعلام ودوره في التنوع الثقافي»، و»الاتصال والإعلام ودوره في مونديال 2022 في نشر الثقافة القطرية»، و»الإعلام غير الرسمي ودوره في نشر الثقافة». وتناول سعادة الأستاذ الدكتور خالد بن إبراهيم السليطي المدير العام للمؤسسة العامة للحي الثقافي الرؤية والاستراتيجية اللتين وضعتهما كتارا لتعزيز الثقافة وتدعيم الحوار بين الثقافات والشعوب واحترام التنوع الثقافي. من جانبها أشارت الدكتورة حمدة حسن السليطي الأمين العام للجنة الوطنية خلال الجلسة الحوارية إلى الدور المهم الذي يلعبه الإعلام في قضايا تعزيز الهوية والتوعية بها وغرس القيم والممارسات التي تتعلق بالتراث والتنوع الثقافي، كما تحدثت عن النقلة النوعية التي أحدثتها التكنولوجيا في وسائل الإعلام وتأثيراتها، وعن دور مشاهير التواصل الاجتماعي لما لهم من أثر كبير على المجتمع في خدمة مونديال 2022 وللأخذ بآرائهم وخبراتهم وممارساتهم المتميزة حول كيفية تفعيل وسائل الإعلام خلال الفترة المقبلة من استضافة مونديال 2022.

العلامات
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X