الراية الرياضية
مانشستر وروما وفياريال يتسلحون بنتائج الذهاب

الأرسنال يواجه الخطر في الدوري الأوروبي

باريس – أ ف ب:

يأمل مانشستر يونايتد وروما وفياريال البناء على النتيجة الإيجابية التي حققها كل من هذا الثلاثي خارج قواعده من أجل بلوغ نصف نهائي مسابقة الدوري الأوروبي «يوروبا ليج»، فيما يبدو أرسنال أمام خطر الخروج المُرادف لفقدان الأمل بالعودة إلى دوري الأبطال. فعلى ملعب «أولد ترافورد»، يبدو يونايتد مُرشحًا بقوة لإنهاء المُغامرة القارية الأولى على الإطلاق لضيفه غرناطة بعد فوزه عليه ذهابًا في الأندلس 2-صفر، مُعززًا حظوظه بمواصلة مشواره نحو الفوز بلقبه الأول منذ 2017 حين توج بطلًا لهذه المسابقة بالذات. وبعدما تخطى صدمة الخروج من الدور الأول لمسابقة دوري أبطال أوروبا، يُواصل يونايتد بقيادة سولشاير مشواره الموفق في المسابقة القارية الرديفة ويبدو في طريقه لإضافة غرناطة إلى ضحيتيه السابقتين مواطن الأخير سوسييداد وميلان. وخلافًا ليونايتد، يبدو الغريم اللندني أرسنال في وضع لا يُحسد عليه إذ يحل ضيفًا على سلافيا براغ التشيكي وهو مُهدّد بتوديع المسابقة، ما يعني فقدان الأمل بالعودة إلى دوري الأبطال للمرة الأولى منذ موسم 2016-2017، وذلك بعد تعادله ذهابًا على أرضه 1-1. ويأمل أرسنال ألا يلقى نفس مصير ليستر سيتي ورينجرز الأسكتلندي اللذين خرجا من المُسابقة القارية على يد الفريق التشيكي. وانحصرت الآمال الإيطالية بإحراز لقب قاري هذا الموسم بروما الذي يُمثل بلاده وحيدًا في الدور ربع النهائي، إن كان في «يوروبا ليج» أو دوري الأبطال. وعلى غرار روما ويونايتد اللذين سيتواجهان ضد بعضهما في دور الأربعة في حال حافظا على أفضلية الذهاب، يبدو فياريال مُرشحًا أيضًا للعبور إلى نصف النهائي بعدما حسم لقاء الذهاب خارج ملعبه أمام دينامو زغرب الكرواتي بهدف المتألق جيرار مورينو الذي سجّل حتى الآن 24 هدفًا في جميع المسابقات هذا الموسم، بينها تسعة في مبارياته التسع الأخيرة.

العلامات
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X