المحليات
تحمل رسائل اجتماعيّة تعزّز التواصل والتماسك الأسري

«أمان» يواصل تنفيذ حملة «شاركهم» التوعويّة

الدوحة  الراية:

تزامنًا مع يوم الأسرة في قطر، يواصل مركزُ الحماية والتأهيل الاجتماعي «أمان» التابع للمؤسسة القطرية للعمل الاجتماعي تنفيذ حملة «شاركهم» التوعوية التي بدأت عام 2020، وتستمر لنهاية عام 2021 في إطار خطة إعلامية وإعلانية مدروسة لاستمرارية الحملة سنويًا، تتزامن مع أوضاع أبنائنا، فهم أساس عمل المركز، والحرص على تقديم أفضل الأنشطة والبرامج التوعوية لهم. جاءت فكرة حملة «شاركهم» كإحدى المبادرات التوعوية التي يحرص مركز «أمان» على تنفيذها سنويًا في إطار تعزيز التماسك الأسري، من خلال طرق مختلفة لإيصال فكرتها وأهدافها التوعوية، منها تقديم رسائل وفلاشات توعوية عبر منصات التواصل الاجتماعي (تويتر، فيسبوك، إنستجرام، سناب شات)، بالتعاون مع عددٍ من المؤثرين والنشطاء في هذا المجال، والإعلان عن الحملة في كافة وسائل الإعلام المقروءة والمسموعة والمرئية من خلال نشر عددٍ من الصور المعبرة التي تم تصميمها خصيصًا لهذه الحملة والتي تحمل رسائل اجتماعية للأبوين.

العلامات
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X