أخبار عربية

عون: التظاهر مكفول بعيدًا عن الطائفية والمذهبية

بيروت – د ب أ:

أكّد الرئيس اللبناني، ميشال عون، أمس أهمية إقرار قانون مُوحّد للأحوال الشخصية، مُشددًا على أن حق التظاهر مكفول بعيدًا عن الطائفية والمذهبية.

وقال: «نريد لبنان وطنًا ذا نظام للجميع، على أن يكون الإنسان مُميزًا فيه».

وأضاف: «ما يمنع اللبنانيين من التعايش الحقيقي هو عدم وجود قانون مُوحّد للأحوال الشخصية، لأنه من دون تغيير الواقع الحالي سيبقى اللبنانيون مجموعات ولن يحصل الاختلاط المطلوب».

وقال: «إن التغيير الأساسي يجب أن يحصل في هذا المضمار بالتحديد». ولفت إلى «استمرار التباين في وجهات النظر في تطبيق عدد من القضايا لا سيما المتعلقة منها على سبيل المثال لا الحصر بالمرأة».

وأكّد عون على «حق التظاهر السلمي كتعبير حر، بعيدًا عن المنطق الطائفي والمذهبي»، قائلًا: «على الدولة أن تحفظ العدالة للجميع، أما أنتم فعليكم تقريب الجميع لبعضهم».

العلامات
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X