fbpx
اخر الاخبار

مؤتمر الدراسات الفنية السنوي الثالث يناقش مستقبل المتاحف في ظل جائحة كورونا

الدوحة – قنا:
ناقش مؤتمر الدراسات الفنية الثالث (2020 2021)، الذي ينظمه المتحف العربي للفن الحديث /متحف/ بالتعاون مع معهد الدوحة للدراسات العليا، “مستقبل المتاحف في مدينة المستقبل”، خلال أولى جلسات المؤتمر التي انطلقت فعالياته مساء أمس عبر تقنية الاتصال المرئي، بمشاركة نخبة من الفنانين، والباحثين وموظفي المتاحف، وقيمي المعارض من مختلف البلدان حول العالم.
ويبحث المؤتمر أثر الجائحة على مجالات الإنتاج الثقافي والأدوار المختلفة للمدينة والمتحف، إضافة إلى استعراضه عدة سيناريوهات مستقبلية مفتوحة تعمل على تحفز عملية التفكير النقدي.
وقدم المشاركون في اليوم الأول من المؤتمر عبر جلستين خصصت الأولى لمحور “قراءة نقدية للقوى العمرانية الفاعلة في تشكيل حاضر ومستقبل المدينة الموبوءة”، وتضمنت مجموعة من أوراق العمل أولها، ورقة بعنوان: فائض هش: حول التمويل والفن المعماري والمتاحف المعاصرة في العالم العربي، لأدهم سليم وهو باحث مستقل، فيما تطرق الباحث محمد وسيط، إلى قضية الحماية القانونية للتراث المنقول في الوطن العربي أثناء النزاعات المسلحة والأوبئة، ليطرح الدكتور علي عبد الرؤوف، أستاذ الهندسة المعمارية وتخطيط المدن، ورقته بعنوان: قصة مدينتين، ومتحفين، ومعماري نجم واحد.. فحص نقدي لعلاقة المدن والجماعات والمتاحف.
أما الجلسة الثانية فخصصت لمحور “قراءة نقدية لتاريخ المتحف الحديث على ضوء التحولات الراهنة”، وخلالها شرحت الدكتورة سارة بابكر من جمعية الآثار السودانية، دور الفضاءات المتحفية في تماسك وصمود مجتمعاتها المحلية أثناء وبعد (كوفيد -19 )، فيما تناولت الباحثة فاطمة فنكاش موضوع المتحف المعرفي وتحديات ما بعد (كوفيد – 19 ) ، فيما قدم الباحث عبد اللطيف خالقي من معهد الدوحة للدراسات العليا ورقة بحثية سلط فيها الضوء على دور المؤسسة المتحفية في مكافحة الأوبئة.
ويختتم المؤتمر فعالياته يوم غد /الأربعاء/ حيث يناقش عددا من الموضوعات منها: العلاقات الممكنة بين المدينة والمتحف انطلاقًا من اللحظة الراهنة، وإمكانيات تصوير النظام السياسي الجديد المبني على أساس بيولوجي وأشكال مقاومته: أزمة مدارس الفن، مستقبل المتحف في مدينة المستقبل: نظرة ما بعد إنسانية، ودور جائحة كورونا في دفع الفنانين للانخراط بأشكال جديدة في قضايا اجتماعية عالقة.

العلامات
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X