fbpx
فنون وثقافة
استقبال طلبات التسجيل حتى 1 يوليو

الثقافة تفتح باب العضوية بمركز «عكاس»

المسيفري: التسجيل متاح عبر تطبيق «شباب الأدعم»

الأنصاري: الدعوة مفتوحة لجميع الشباب المهتم بالتصوير

الدوحة – الراية:

أعلنت وزارةُ الثقافة والرياضة عن فتح باب التّسجيل للعضوية في مركز «عكاس»، وذلك حتى ١ يوليو المقبل، حيث سيتم استقبال طلبات التسجيل عبر الرابط الإلكتروني من خلال تطبيق «شباب الأدعم»، على أن يتم فتح باب الترشح لانتخابات إدارة المركز لاحقًا، وذلك بعد الانتهاء من إجراءات تسجيل العضوية، وقد جاء تأسيس مركز «عكاس» بناءً على قرار سعادة صلاح بن غانم العلي وزير الثقافة والرياضة رقْم 75 لعام 2021.

تسجيل إلكترونيّ

 

وقال فواز المسيفري رئيس قسم المراكز الشبابية: راعت الوزارة إتاحة عملية التسجيل للعضوية إلكترونيًا التزامًا بالإجراءات الاحترازية التي وضعتها الدولة للحد من انتشار فيروس كورونا في المجتمع، على أن تقوم لجنة شؤون العضوية المُشَكلة من قبل المركز بدراسة طلبات التقديم وَفق الشروط المحددة للتسجيل تبعًا للنظام الأساسي للمركز والخاصة بأعضاء في الجمعية العمومية. مضيفًا: تسعى الجمعيات العمومية في المراكز الشبابية إلى تمكين الشباب من قيادة القطاعات الشبابية، إذ إنّها تمثل فرصة لاختيار الشباب مُمثليهم في قيادة العمل الشبابي وصناعة القرار. وأكّد أنّ إدارة الشّؤون الشّبابية تدعو كافة هواة التصوير الضّوئي من الجنسَين للحصول على عضوية المركز. وعن شروط العضوية، قال: يجب أن يكون قطري الجنسية، وألا يقل عمر العضو عن 18 عامًا، وأن يكون العضو كامل الأهلية، ومحمود السيرة، وحسن السمعة، وألا يكون قد سبق صدور حكم نهائي ضده في جريمة مخلة بالشرف والأمانة ما لم يكن قد رُدّ إليه اعتباره، وألا يكون قد سبق فصله أو إسقاط عضويته من أحد المراكز الشبابية، ما لم يمضِ على ذلك أربع سنوات، وأن يسدد الالتزامات المالية المترتبة عن العضوية وفقًا للوائح المقررة في المركز- إن تقررت -، وأن يقرّ الالتزام بالنظام الأساسي للمركز واللائحة الداخلية للمركز والعمل على تحقيق أهدافه.

أهداف المركز

 

وقال أحمد الأنصاري المكلف بإدارة المركز بشكل مؤقت: يهدف «عكاس» إلى الاهتمام بالتّصوير الضوئي في قطر والعمل على الارتقاء به، وإتاحة الظروف المناسبة لمُمارسته بالأساليب والوسائل العلمية والفنية والتربوية، وتهيئة السبل والوسائل الكفيلة لأعضاء المركز لمُمارسة نشاطهم بالشكل المُناسب، وعلى الأخص القيام بوضع الخطط والبرامج التي تحقّق ممارسة وتنمية هواية التصوير الضوئي والعمل على تنفيذها، والعمل أيضًا على توفير جميع الإمكانات المادية والبشرية اللازمة لتحقيق أهداف المركز التي يصبو إليها، إضافةً إلى تشجيع وتدريب الشباب من الجنسين على مُمارسة التصوير الضوئيّ. وأضاف الأنصاري: يتمحور دور المركز أيضًا في إجراء المسابقات والدورات الفنية المُتخصصة، وكذلك منح جوائز وحوافز مادية أو عينية للموهوبين، وتعميق روح الانتماء للجماعة والتفاني في خدمة الوطن وغرس روح التعاون والقيم الإنسانيّة والدينيّة والأخلاقية في صفوف الشباب، وتنظيم الندوات والعروض والأنشطة الهادفة في مجال التصوير الضوئيّ، التي تعتمد بالدرجة الأولى على عنصر الشباب، سواء داخل البلاد أو خارجها، والتنسيق مع الجهات الحكوميّة والأهلية والمراكز والأندية والجمعيات التي تُمارس الأنشطة المُماثلة داخل البلاد وخارجها، علاوةً على تمثيل قطاع الشباب في المهرجانات المحلية والمُناسبات الوطنية والعربية والدولية ذات الصلة، وتنظيم البحوث والدراسات والمُؤتمرات لبحث وسائل الارتقاء بالتصوير والنهوض بها. ولفت إلى أنّ المركز يدعو جميع الشباب المهتم بالتصوير الضوئي للتسجيل في عضوية المركز والمشاركة في أنشطته وفعالياته.

العلامات
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق