fbpx
الراية الرياضية
فتح ملف لقاء الرهيب وعينه على النهائي الكبير

الدحيل يخطط للعودة لمنصات التتويج

الفريق أغلق ملف الإخفاق الآسيوي مؤقتًا للتركيز في أغلى البطولات

متابعة – رمضان مسعد:

أغلق الفريق الأول للكرة بنادي الدحيل ملف الإخفاق الآسيوي والخروج من دور المجموعات بشكل مؤقت، وذلك من أجل التركيز في بطولة كأس سمو الأمير والتي يبحث الفريق من خلالها عن العودة لمنصات التتويج من جديد. واستأنف الفريق تدريباته استعدادًا لمواجهة الريان الاثنين المقبل في نصف نهائي البطولة الغالية، وذلك بعد أن حصل على راحة سلبية خلال الأيام الماضية عقب عودته من السعودية بعد انتهاء مشاركته غير الموفقة في دوري أبطال آسيا، وستتواصل تدريبات الدحيل خلال الأيام المقبلة من أجل الاستعداد بالصورة المثالية لعبور الريان في نصف النهائي والتأهل إلى المباراة النهائية والاقتراب من حلم اللقب الذي خسره الفريق في النسخة الماضية لصالح السد، وتشكل هذه البطولة الغالية أهمية كبيرة للدحيل في هذا التوقيت من الموسم، حيث يبحث الفريق بكل الطرق المتاحة لتحقيق اللقب من أجل مصالحة محبي النادي بعد الإخفاق في الآسيوية، وكذلك استعادة الثقة بالنفس بعض سلسلة من الإخفاقات سواء بخسارة لقب الدوري وكأس قطر لصالح السد ومن بعد ذلك الإخفاق القاري الذي لم يُتوقع أن يكون بهذه الطريقة القاسية، لاسيما أن الفريق كان مرشحًا قويًا للذهاب بعيدًا في البطولة، وسيعمل الجهاز الفني للدحيل خلال الأيام القليلة المقبلة على تهيئة اللاعبين نفسيًا وبدنيًا للمواجهة المصيرية أمام الريان في نصف النهائي والتي يدخلها الفريق وعينه على بطاقة التأهل للنهائي من أجل المنافسة على اللقب. ومن المتوقع أن يرفع الجهاز الفني من وتيرة التحضيرات بشكل تدريجي من أجل الوصول إلى أفضل معدل من الجاهزية، وستكون صفوف الفريق مكتملة وهو ما يجعل كل الأوراق متاحة في يد الجهاز الفني لاختيار أفضل العناصر للدفاع عن حظوظ الفريق وإنجاز المهمة بنجاح والعبور إلى نهائي أغلى البطولات.

العلامات
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق