fbpx
الراية الإقتصادية
تطوير مشروعات صغيرة ومتوسطة ناجحة

برنامج التفرغ لريادة الأعمال يُعزز التنويع الاقتصادي

الدوحة –  الراية :

نوه بنك قطر للتنمية عبر موقعه الرسمي على «تويتر» بأن الباب مفتوح لتلقي طلبات المشاركة في برنامج التفرّغ لريادة الأعمال الذي أطلقه البنك بالتعاون مع وزارة التنمية الإدارية والعمل والشؤون الاجتماعية، ليمنح رواد الأعمال القطريين تفرُّغًا وظيفيًا من وظائفهم الحكومية، بشرط تخصيص وقتهم الكامل لتطوير مشاريعهم القائمة.

ويستهدف برنامج التفرغ لريادة الأعمال الشركات الصغيرة والمتوسطة وتكون الأفضلية للشركات ذات الطابع الابتكاري وغير التقليدي التي تدار بسواعد قطرية.

ويهدف البرنامج إلى تعزيز ثقافة ريادة الأعمال بين موظفي القطاع الحكومي في قطر والدفع بعجلة تنمية وتطوير مناخ ريادة الأعمال في الدولة.

ويأتي هذا بدوره ضمن الرؤية العامة لبنك قطر للتنمية، والهادفة إلى تطوير وتنمية رواد أعمال قطريين مبدعين ومبتكرين ومساهمين في تنويع الاقتصاد من خلال مشاريع صغيرة ومتوسطة ناجحة وقادرة على التنافس في الأسواق العالمية.

ويعد برنامج التفرغ لريادة الأعمال من البرامج الموجهة إلى فئة المواطنين القطريين من موظفي القطاع الحكومي.

ويمنح البرنامج موظفي القطاع الحكومى تفرُّغًا وظيفيًا من وظيفتك الحكومية لمدة سنتين، مع الاحتفاظ بالراتب الأساسي والعلاوة الاجتماعية بحيث لا يتجاوز 50 ألف ريال قطري كحد أقصى، بشرط تخصيص الوقت الكامل لتطوير المشروع القائم حسب الخُطة المتفق عليها مع بنك قطر للتنمية.

ويأتي البرنامج ضمن سعي بنك قطر للتنمية إلى إشراك ودعم جميع مكوّنات مجتمع الأعمال والشركات الصغيرة والمتوسطة في عملية الدفع بعجلة تنمية وتطوير مناخ ريادة الأعمال في الدولة، بمن فيهم فئة الموظفين القطريين في القطاع الحكومي.

وكان بنك قطر للتنمية قد نوّه إلى أن هذه الفئة من رواد الأعمال أثبتت قابلية كبيرة لتطوير وتنمية مشاريع خاصة رائدة وناجحة، مستفيدة من الخبرة التي يحصل عليها عناصرها من جهات عملهم الحكومية.

وأشار إلى أهمية المضيّ قدمًا في دعم أصحاب المبادرات الخاصة من موظفي القطاع الحكومي لتطوير مجال الأعمال والإسهام في تنمية القطاع الخاص في الاقتصاد الوطني.

كما أشار إلى وجود محددات ترفع حظوظ صاحب المشروع في الحصول على التفرغ لمشروعه ومنها: أن يتواءم المشروع مع رؤية قطر الوطنية 2030، وأن يكون على أسس ابتكارية، وأن يعمل على سد احتياج وطني، وأن يكون المشروع قابلًا للخروج من إطار خدمة محددة إلى خدمة أشمل وأعم.

بدورها تعمل وزارة التنمية الإدارية والعمل والشؤون الاجتماعية، لتعزيز التعاون مع مختلف الجهات الحكومية وغير الحكومية في الدولة للعمل على تحفيز القطاع الخاص وإشراك القطاع الحكومي في تحقيق تلك الأهداف، بما يتماشى مع توجهات الرؤية الوطنية 2030.

وتؤكد حرصها على تقديم الدعم اللازم لضمان تحقيق مشروع التفرغ لريادة الأعمال الذي سيكون دعامة أخرى لتطوير اقتصاد الدولة عبر ضخ موارد بشرية مؤهلة للإنتاج والابتكار في بناء قطاع خاص محصن ضد كافة التحديات.

شروط البرنامج

ويُشترط في الموظف الراغب في الترشّح للاستفادة من البرنامج: أن يكون قطريًا ويخضع لأحكام قانون الموارد البشرية المدنية رقم (15) الصادر في عام 2016. وألا يقل العمر عن 18 سنة. كما يشترط أن يمتلك خبرة مهنية لا تقل عن 3 سنوات، وأن يكون موظفًا في نفس جهة عمله الحالية لمدة عام واحد على الأقل خلال تاريخ التقديم للبرنامج إلى جانب امتلاك مشروع قائم لمدة سنتين على الأقل، مع توفر البيانات المالية المدققة له. كما يجب على الموظف امتلاك ما لا يقل عن 25% من حصة الشركة الصغيرة و المتوسطة وموافقة خطية من مجلس إدارة الشركة في حال وجود شركاء. وتشمل الوثائق المطلوبة عند تقديم الطلب نسخة عن الهوية القطرية والسيرة الذاتية ونسخة عن السجل التجاري للشركة إلى جانب بطاقة قيد المنشأة،

وخطة عمل تفصيلية، والبيانات المالية المدققة لآخر سنتين على الأقل وشهادة الراتب يُذكر فيها المنصب وتاريخ التوظيف والراتب الشهري والعلاوة الاجتماعية والشهادات العلمية.

ووفقًا لما ذكره بنك قطر للتنمية فإن التقديم للبرنامج يتم عبر خمس مراحل: الأولى، تقديم نموذج الطلب، وفي المرحلة الثانية يقوم فيها فريق عمل برنامج «التفرغ لريادة الأعمال» بمراجعة الطلب، وزيارة ميدانية ومن ثم تتم دعوة المتقدمين المختارين لإجراء الجولة الأولى من المقابلات.

وتشمل المرحلة الثالثة دعوة مقدم الطلب إلى جولة ثانية وأخيرة من المقابلات مع لجنة الاختيار الخارجية والمكونة من عدة جهات ومؤسسات حكومية وخاصة. في حال تخطيه الجولة الأولى من المقابلات.

أما المرحلة الرابعة فسيتم فيها منح المقبولين في البرنامج شهادة قبول للانضمام إلى برنامج التفرّغ لريادة الأعمال. بينما سيقوم بنك قطر للتنمية في المرحلة الخامسة بمراقبة أداء المقبولين في البرنامج بصفة دورية، وقياس مدى تحقيقهم للأهداف المُتفق عليها.

العلامات
اقرأ أيضا
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق