fbpx
المحليات
خلال احتفاء الرعاية الأولية بحصولها على المستوى الماسي.. وزيرة الصحة:

الدولة قدمت دعمًا غير محدود للقطاع الصحي

الرعاية الأولية أثبتت التزامها بتقديم رعاية أكثر كفاءة وإنسانية خلال فترة حافلة بالتحديات

د. مريم عبدالملك: الاعتماد يعكس قيم المؤسسة.. وهو تقدير للجهود المثالية التي يبذلها الموظفون

الدوحة – ‏قنا:‏

احتفلت مؤسسة الرعاية الصحية الأولية، أمس، بحصولها على المستوى الماسي من الاعتماد الدولي كونها الأولى في العالم التي تحصل على جائزة الالتزام للرعاية المتمحورة حول الأشخاص من الاعتماد الكندي.

وتميز جائزة الالتزام للرعاية المتمحورة حول الأشخاص المؤسسات التي تتمتع بالجودة والتميز في تصميم، وتقديم الرعاية الصحية المتمحورة حول المريض مع كون مؤسسة الرعاية الصحية الأولية أول من يحصل على هذه الجائزة على المستوى الدولي.

شهادة الاعتماد

وتم الاحتفال الافتراضي بمشاركة سعادة الدكتورة حنان محمد الكواري وزيرة الصحة العامة، والدكتورة مريم علي عبدالملك مدير عام مؤسسة الرعاية الأولية.

وبهذه المناسبة، أكّدت سعادة الدكتورة حنان محمد الكواري، وزيرة الصحة العامة، في كلمة لها خلال الحفل

الافتراضي، أنه بفضل الإمكانات والدعم اللامحدود المقدم من قبل الدولة للقطاع الصحي جاء هذا الإنجاز الكبير إلى جانب التزام وحماس الفرق المشاركة في تحقيق هذا الإنجاز، مشيرة إلى أن الحصول على هذا الاعتماد هو بمثابة شهادة على الجهود الدؤوبة لفريق مؤسسة الرعاية الصحية الأولية وتفانيهم وإخلاصهم في تحقيق أعلى مستوى من الرعاية للمجتمع.

وبيّنت سعادة وزيرة الصحة العامة أن مؤسسة الرعاية الأولية أثبتت التزامها بتقديم الرعاية الأكثر كفاءة وإنسانية خلال فترة حافلة بالتحديات للرعاية الصحية على المستوى الدولي.

الدكتورة مريم عبد الملك

ومن جانبها، تحدثت الدكتورة مريم عبد الملك، خلال الحفل، عن الجوانب الرئيسية لرحلة الحصول على الاعتماد، وقالت إن الحصول عليه يعكس قيم المؤسسة وهو تقدير للجهود المثالية التي يبذلها الموظفون لضمان تقديم رعاية فعّالة وعالية الجودة للمرضى.

درع الاعتماد

وأشارت إلى أن مؤسسة الرعاية الأولية تواصل عملها الجاد للحفاظ على التميز في جميع خدماتها، وذلك لتقديم رعاية تفوق مستوى توقعات المرضى.

العلامات
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق