fbpx
الراية الرياضية
لويس مارتن قائد وسط الفريق يؤكد:

الدحيل لن يودع الموسم بدون لقب

الريان فريق كبير لكننا جاهزون للعبور إلى النهائي

لقب أغلى البطولات آخر فرصة لنا من أجل إنقاذ موسمنا

حوار- رمضان مسعد:

أكد لويس مارتن سيرا قائد وسط الدحيل أن فريقه تنتظره مهمة صعبة للغاية، في أغلى البطولات من أجل الدفاع عن حظوظه لتحقيق اللقب، وإنقاذ موسمه بعد عدم التوفيق في الفترة الماضية، وقال مارتن: الدحيل سيقاتل من أجل لقب أغلى البطولات حتى لا يودع الموسم بخفي حنين، والجميع في الفريق يعلم جيدًا أن هناك مباراة كبيرة وصعبة تنتظرنا أمام الريان في نصف النهائي ونعلم أن المهمة ستكون صعبة أمام فريق لديه خبرات كبيرة، وبالرغم من ذلك هناك حالة من التفاؤل في الفريق من أجل المنافسة بقوة على اللقب الأغلى الذي يعد الفرصة الأخيرة لنا من أجل إنقاذ موسمنا، وأضاف: لم نوفق في الموسم الحالي ولم نحقق المطلوب منا، ونشعر بالأسف الشديد لذلك خاصة وإننا تعوّدنا أن نكون فوق منصات التتويج، وبالتالي غيابنا عنها في البطولات هذا الموسم أمر مؤسف، ويجعلنا نخوض منافسات أغلى البطولات بضغوط كبيرة من أجل العودة إلى منصة التتويج التي اعتدنا الوقوف عليها في كل موسم، والجميع في الفريق يعمل من أجل ذلك ولكن علينا أولًا أن نقدم أفضل ما لدينا من مستوى في مباراة نصف النهائي مع الريان ومن ثم بعد ذلك التفكير في المباراة النهائية التي سيكون لها حسابات أخرى مهما كان منافسنا فيها، كل ذلك وغيرها من النقاط تحدث عنها لويس مارتن في السطور التالية.

خفي حنين

في البداية أشار لويس مارتن إلى أن الدحيل قادر على العودة إلي منصات التتويج عبر بوابة كأس الأمير وقال: لم يحالفنا الحظ في الدوري وفي كأس قطر ولم نحقق أي لقب هذا الموسم، ولم يعد أمامنا سوى كأس سمو الأمير وهو ما نعمل من أجل تحقيقه لأن الدحيل تعوّد أن يكون متواجدًا فوق منصات التتويج في كل موسم، وأنا شخصيًا أعتقد أننا قادرون على تحقيق ذلك رغم صعوبة المهمة، كما أن الدحيل صعب أن يودع الموسم بخفي حنين بدون ألقاب لاسيما وأنه تعوّد أن يكون حاضرًا في كل موسم فوق منصات التتويج وهو يمتلك الإمكانيات التي تجعله قادرًا على المنافسة بقوة.

فريق كبير

وعن مواجهة الريان قال: إنها مباراة صعبة للغاية لأنها تأتي أمام فريق كبير يمتلك خبرات وتاريخًا عريضًا، وبالتالي المهمة لن تكون سهلة بالنسبة لنا ولكن علينا أن نكون في الموعد من أجل إنجاز المهمة وعلينا تقديم أفضل ما لدينا من مستوى في هذه المباراة لأنها البوابة إلى اللقب، والجميع في الفريق يحترم المنافس ويعطيه قدره الطبيعي وبالتالي أتوقع مباراة كبيرة وممتعة من الفريقين.

جاهزون للعبور

وبالنسبة للحظوظ في نصف النهائي قال مارتن إن مثل هذه المباريات تكون الحظوظ فيها متقاربة بنسبة كبيرة ومن الصعب ترجيح كفة فريق على حساب فريق وبعض الأشياء البسيطة تلعب دورًا مهمًا في حسم نتائج هذه المباراة، ونعمل ذلك جيدًا والجميع في الدحيل سيكون على قدر المسؤولية، وقد تجهزنا بالصورة المطلوبة من أجل تجاوز عقبة الريان والعبور إلى المباراة النهائية.

ضغوط كبيرة

وأشار مارتن إلى أن فريقه يخوض كأس الأمير تحت ضغوط كبيرة بسبب سوء النتائج في الفترة الماضية وعدم تحقيق أي لقب في الموسم الحالي وبالتالي الفريق سيلعب تحت الضغط أمام الريان في نصف النهائي ونأمل أن يساعدنا ذلك في الفوز كما أن الضغط سيتواصل معنا في حال العبور للنهائي من أجل المنافسة على اللقب والعودة لمنصة التتويج التي غبنا عنها في الفترة الماضية بسبب سوء النتائج.

العلامات
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X