fbpx
الراية الرياضية
أقيمت في الاستاد الأولمبي بطوكيو استعدادًا للأولمبياد

تجربة ألعاب القوى خلف الأبواب المُغلقة

طوكيو – رويترز:

شارك مئات الرياضيين ومن بينهم العدّاء الأمريكي جاستن جاتلن في تجربة لألعاب القوى بالاستاد الأولمبي في طوكيو أمس، تابع المنظمون خلالها إجراءات مقاومة «كوفيد- 19».وغابت الجماهير عن التجربة في الاستاد الذي يشهد مراسم افتتاح وختام الأولمبياد، بينما تستمر حالة الطوارئ في العاصمة اليابانية لمواجهة زيادة حالات الإصابة بالفيروس.وشارك في التجربة 420 رياضيًا من بينهم تسعة رياضيين من خارج اليابان وانقسمت إلى حصص صباحية ومسائية وتصدر جاتلن، الفائز بذهبية أولمبياد 2004، قائمة المُشاركين في سباق 100 متر.ورغم حالة الطوارئ أجرى المُنظمون أكثر من 11 تجربة منذ الشهر الماضي دون تسجيل إصابات بالعدوى.

وأقيمت تجارب في الكرة الطائرة والغطس والماراثون، بينما تضمنت تجربة ألعاب القوى.وأظهرت استطلاعات للرأي معارضة معظم اليابانيين لاستضافة الأولمبياد هذا الصيف وسط مخاوف بشأن الوباء.

وقلل سيباستيان كو رئيس الاتحاد الدولي لألعاب القوى من هذه المخاوف.وأضاف: نشعر بتعاطف كبير مع الحاجة للاعتراف بأن المُجتمعات حول العالم تشعر بتوتر دون شك بشأن الكثير من الأمور المتعلقة ب «كوفيد- 19».

العلامات
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X