fbpx
المحليات
سموه والأمير محمد بن سلمان بحثا المستجدات بالمنطقة وأبرز القضايا الإقليمية والدولية

صاحب السمو وولي العهد السعودي يعززان العلاقات

سموه وولي العهد السعودي تبادلا التهاني بقرب حلول عيد الفطر المبارك

صاحب السمو يحضر مأدبة السحور تكريمًا لسموه والوفد المرافق

جدة – قنا:

غادر حضرة صاحب السمو الشيخ تميم بن حمد آل ثاني أمير البلاد المفدى مدينة جدة فجر أمس بعد زيارة رسمية للمملكة العربية السعودية.
وكان في وداع سمو الأمير المفدى لدى مغادرته والوفد المرافق مطار الملك عبدالعزيز الدولي صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز آل سعود ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع بالمملكة العربية السعودية.

 

 

وقد بعث سمو الأمير المفدى برقية شكر إلى كل من أخيه خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، وصاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز آل سعود ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع، أعرب فيهما عن تقديره للحفاوة التي قوبل بها والوفد المرافق أثناء الزيارة التي أتاحت فرصة طيبة للتباحث حول ما يهم البلدين من قضايا، بالإضافة إلى سبل دعم وتعزيز العلاقات الأخوية بين البلدين الشقيقين في مختلف المجالات لما فيه خير ومصلحة الشعبين، سائلًا سموه اللهَ أن يحفظ خادم الحرمين الشريفين وصاحب السمو ولي العهد ويرعاهما ويمتعهما بموفور الصحة والعافية وأن يحقق للشعب السعودي الشقيق المزيد من الرفعة والتقدم والرخاء.

وعقد حضرة صاحب السمو الشيخ تميم بن حمد آل ثاني أمير البلاد المفدى وصاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز آل سعود ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع بالمملكة العربية السعودية جلسة مباحثات في قصر السلام بجدة مساء أمس.
وفي بداية الجلسة رحب صاحب السمو الملكي ولي العهد السعودي بسمو أمير البلاد المفدى والوفد المرافق في المملكة العربية السعودية، ناقلًا تحيات خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود إلى سمو أمير البلاد المفدى. من جانبه أعرب سمو الأمير عن تحياته لخادم الحرمين الشريفين.

كما تبادل سمو الأمير المفدى وسمو ولي العهد السعودي التهاني بمناسبة قرب حلول عيد الفطر المبارك، داعين الله عز وجل أن يتقبل من الجميع صالح الأعمال، وأن يعيد هذه المناسبة الكريمة على أمتينا العربية والإسلامية بالخير واليمن والبركات.
جرى خلال الجلسة بحث العلاقات الأخوية بين البلدين الشقيقين والسبل الكفيلة بتعزيزها وتطويرها في مختلف المجالات، إضافة إلى مناقشة أبرز القضايا على الساحتين الإقليمية والدولية لاسيما مستجدات الأوضاع في المنطقة.

حضر الجلسة أصحاب السعادة أعضاء الوفد الرسمي المرافق لسمو الأمير.
وحضرها من الجانب السعودي صاحب السمو الملكي الأمير تركي بن محمد بن فهد بن عبدالعزيز آل سعود وزير الدولة عضو مجلس الوزراء، وصاحب السمو الملكي الأمير خالد بن سلمان بن عبدالعزيز آل سعود نائب وزير الدفاع، وصاحب السمو الأمير فيصل بن فرحان بن عبدالله آل سعود وزير الخارجية، ومعالي الدكتور مساعد بن محمد العيبان وزير الدولة عضو مجلس الوزراء مستشار الأمن الوطني ومعالي الأستاذ ياسر بن عثمان الرميان محافظ صندوق الاستثمارات العامة.
وقد حضر سمو أمير البلاد المفدى مأدبة السحور التي أقامها صاحب السمو الملكي ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع السعودي تكريمًا لسموه والوفد المرافق.
وكان حضرة صاحب السمو الشيخ تميم بن حمد آل ثاني أمير البلاد المفدى قد وصل إلى مدينة جدة مساء أمس في زيارة رسمية للمملكة العربية السعودية الشقيقة.

وكان في استقبال سموه لدى وصوله والوفد المرافق مطار الملك عبدالعزيز الدولي، صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز آل سعود ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع بالمملكة العربية السعودية.
وغادر حضرة صاحب السمو الشيخ تميم بن حمد آل ثاني أمير البلاد المفدى، مساء أمس أرض الوطن متوجهًا بحفظ الله ورعايته إلى مدينة جدة في زيارة رسمية للمملكة العربية السعودية الشقيقة.
وكان حضرة صاحب السمو الشيخ تميم بن حمد آل ثاني أمير البلاد المفدى قد توجه مساء أمس إلى مدينة جدة في زيارة رسمية للمملكة العربية السعودية الشقيقة تلبية لدعوة من أخيه خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، يجري خلالها مباحثات مع صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز آل سعود ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع حول العلاقات الأخوية التي تجمع البلدين الشقيقين والقضايا الإقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك. يرافق سمو الأمير وفد رسمي.

 

 

 

 

 

 

العلامات
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X