fbpx
اخر الاخبار

تونس : بدء مشاورات مع عدد من الدول قبيل جلسة مرتقبة غداً لمجلس الأمن

تونس – قنا :

أعلنت تونس، العضو العربي الوحيد بمجلس الأمن الدولي حاليا، بدءها سلسلة مشاورات مع عدد من الدول بما فيها الدول دائمة العضوية وغيرها بمجلس الأمن، لعقد جلسة جديدة للمجلس، في ظل الأوضاع الراهنة بالأراضي الفلسطينية المحتلة وقطاع غزة، والعدوان العسكري الاسرائيلي المتواصل عليها.
وأشارت وزارة الخارجية التونسية، في بيان لها اليوم، إلى اتصالات أجراها السيد عثمان الجرندي وزير الخارجية، مع عدد من نظرائه في العالم، استهدفت تنسيق المواقف وتوحيد الجهود لوقف العدوان على الشعب الفلسطيني قبيل جلسة لمجلس الأمن من المزمع عقدها بطلب من تونس يوم غد /الأحد/، والاجتماع الطارئ للجنة التنفيذية لمنظمة التعاون الاسلامي ستعقد في اليوم ذاته.
وأعربت تونس، وفقا للبيان، عن أملها في توصل “الجهود الحثيثة التي تبذلها والدور الحيوي والإيجابي الذي تقوم به على مختلف المستويات الثنائية والإقليمية والدولية إلى وقف فوري لإطلاق النار”، بما يضع حدا للتصعيد العسكري ويحول دون المزيد من تدهور الأوضاع الإنسانية بفلسطين المحتلة وقطاع غزة المحاصر، ويمنع انزلاق المنطقة نحو مزيد من العنف وعدم الاستقرار.
وأكدت عزمها على مواصلة تلك المشاورات للضغط على القوة القائمة بالاحتلال من أجل “إيقاف عدوانها الهمجي فورا، وتفعيل آليات المحاسبة على ما اقترفته من انتهاكات جسيمة ضد المدنيين الأبرياء بمن فيهم الأطفال، وهي انتهاكات تنضوي تحت طائلة جرائم الحرب والإبادة الجماعية والتطهير العنصري”.
وكانت تونس قد تسلمت العضوية غير الدائمة لمجلس الأمن في يناير 2020، لتصبح الدولة العربية الوحيدة في المجلس بعد انتهاء عضوية الكويت في نهاية ديسمبر 2019.
وبالإضافة إلى الدول الخمس دائمة العضوية: الصين، فرنسا، روسيا، بريطانيا، والولايات المتحدة، يضم مجلس الأمن ضمن الأعضاء العشرة غير الدائمين حاليا إلى جانب تونس، كلا من إستونيا، الهند، أيرلندا، كينيا، المكسيك، النيجر، النرويج، سانت فنسنت وجزر غرينادين، وفيتنام.

العلامات
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X