fbpx
كتاب الراية

من كل بستان وردة … توخي الحذر والأخذ بالأسباب

يجب أن نقلل الزيارات في المنازل والبعد عن الازدحام ووضع الكمامة

العيد فرحة بعد الشهر الفضيل وصيامه وأداء فروضه التي فرضها الله سبحانه وتعالى، وفي العيد تكون الزيارات بين الأهل والأصدقاء، وهذا ما تعوّدنا عليه في السنوات الماضية، لكن الآن تغيّر كل شيء بسبب هذا الوباء الذي حلّ بالعالم أجمع.

لقد أصبح الجميع في حيرة من أمرهم، ونحن أيضًا في حيرة، لأن هذا الوباء لا يعرفه العالم بأسره، لذلك يجب علينا الأخذ بالأسباب والحذر من هذه الأمراض الفتاكة، خاصة كبار السن الذين ليس لديهم مناعة قوية.

أنا لا أقول إن الدولة قصرت في شيء من علاجات وأماكن الحظر وغيره، لكن يجب أن يتعاون الناس مع المراكز الصحية في توخي الحذر والأخذ بالأسباب حتى تنتهي هذه الغمة وتفرح الأمة.

يجب أن نقلل الزيارات في المنازل والبعد عن الازدحام ووضع الكمامة، وهذا في الصالح العام. يا إخواني الكرام، كل عام أنتم بألف خير وصحة وعافية يارب، وهذه نصيحة مني خالصة لوجه الله.

كاتب وشاعر وإعلاميّ

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X