fbpx
فنون وثقافة

معهد الجزيرة للإعلام يُناقش مستقبل الصحافة

الدوحة -الراية:

خصّصت «مجلة الصحافة» الصادرة عن معهد الجزيرة للإعلام عددَها رقْم 21، للحديث عن التأثيرات العميقة على مستقبل الصحافة في ظلّ مواصلة شركات التكنولوجيا محاصرة المحتوى الفلسطيني على المنصات الاجتماعية، مستخدمةً مقصلة «الخوارزميات». وأمام سطوة شركات التكنولوجيا بشكل عام، أفردت المدربة المتخصصة بالصحافة الرقمية سامية عايش، مساحة للكتابة عن تأثير الشركات التكنولوجية في مبادئ الصحافة بتوظيف الخوارزميات، وهو الموضوع الذي شكل محور نقاش الصحفي أنس بنضريف، بينما كتب الزميل محمد خمايسة عن الأخلاقيات الجديدة للصحافة في العصر الرقمي، ليقدم الصحفي المغربي يونس مسكين قراءة نقدية في مُمارسات شركات «السيليكون فالي» ودورها في قمع حرية التعبير وفي الإجهاز على الصحفيّين. أما عن جائحة كورونا التي أثبتت أن شركات التكنولوجيا تنتعش حين تنتشر الأخبار الزائفة، فقد ناقش الزميل أحمد أبو، بالبحث والتحليل ذلك الأمر، في حين احتفى أمين بن مسعود باليوم العالمي لتدقيق الحقائق بعنوان كبير:» يجب إنقاذ الصحافة الجادة».

وحول باقي مواد العدد 21، تطرّقت الكاتبة الأرجنتينية ماريا غابرييلا بايغوري، للمعايير الأخلاقية والمهنية التي ينبغي أن يتحلّى بها الصحفيون وهم يغطون حوادث قتل النساء. وعن التحوّلات التي تعرفها الصحافة الجديدة، كتب عمّار عز حول تبعية التلفزيون لمنصات التواصل الاجتماعي. أما مصعب شوابكة، الزميل المنتج الاستقصائي في قناة الجزيرة فاختار أن يبسط قراءة في كتاب الدكتور محمد البقالي: سؤال المهنية والأيديولوجيا في الصحافة – الحالة المغربية أنموذجًا. وحول الدور المتنامي للمعرفة التاريخيّة في القصص الصحفية، تناول الأستاذ الجامعي سعيد الحاجي، قدرة التأصيل التاريخي على تعضيد الصحافة المتأنية. ويتناول مقال الصحفي الجزائري بشير عمرون موضوع حرية الصحافة في ألمانيا وهيمنة «البيض» والرقابة الناعمة.

العلامات
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X