الراية الإقتصادية
بطاقة استيعابية 30%

مترو الدوحة يعود للعمل طوال الأسبوع

الدوحة – الراية:
رصدت الراية الاقتصاديةُ عودة مترو الدوحة للعمل طوال الأسبوع تطبيقًا لقرار الرفع التدريجي للقيود الذي حدد فيه الطاقة الاستيعابية للمترو ب 30%.
كما رصدت توافد المواطنين والمقيمين على محطات الخطوط الثلاثة لركوب القطارات والتوجّه إلى وجهات مُختلفة في ظل التقيد بسلسلة من الإجراءات الاحترازية والتشغيلية التي تتخذها الريل بالتعاون مع وزارتَي الصحة العامة، والمواصلات والاتصالات.
وتجوب حافلات مترولينك شوارع الدوحة لنقل الركاب إلى المحطات لتيسير تدفق المواطنين والمُقيمين إلى المترو وسط التزام بالحفاظ على المسافات الآمنة داخل الباصات وارتداء الكمامات الطبية.
ومنذ اللحظات الأولى لدخول الركاب يبدأ على الفور تطبيق الإجراءات الاحترازية ويُطلب منهم إظهار حالتهم الصحيّة على تطبيق «احتراز»، وفحص درجة حرارتهم، قبل السماح بالركوب فقط للأفراد الذين تظهر حالتهم الصحية باللون الأخضر.
كما يتم التشديد على الركاب الالتزام بارتداء كمامات الوجه عند دخولهم المحطة وطوال مدة الرحلة. ويتم مُراقبة جميع الإجراءات من كثب من قبل كوادر الأمن وخدمة العملاء المُتواجدين في المحطات.
وتتخذ شركة الريل مجموعة من الإجراءات الاحتياطية الهادفة إلى الحد من انتشار فيروس كورونا «كوفيد-19»، منها وضع مُعقمات الأيدي في عدة أماكن داخل المحطات، وبجانب أجهزة شراء التذاكر وأرصفة القطارات.
وتم وضع مُلصقات إرشادية في أماكن الانتظار وبجانب أجهزة شراء التذاكر وبوّابات الدخول من أجل الحث على الالتزام بالتباعد الاجتماعي أثناء التواجد داخل الشبكة، وكذلك يتم الإعلان بانتظام عن موعد وصول القطارات لتجنب الازدحام على رصيف القطارات.
وتحظى المصاعد بتطبيق إجراءات احترازية، إذ تم تطبيق حد أقصى وهو 4 أشخاص في وقت واحد وتم وضع لافتات توجّه المُستخدمين إلى شروط الاستخدام. ويتواجد كادر مُخصص في جميع المحطات للقيام بالتنظيف الوافي والشامل للمحطات والقطارات بصفة دورية، بما في ذلك تعقيم كافة الأسطح التي يتم لمسها بصورة مُتكرّرة من قبل الجمهور مثل أجهزة شراء التذاكر والسلالم المُتحركة لضمان رحلة آمنة للجميع.
وقامت شركة الريل بإعداد جدول زمني مُحدد لأعمال التعقيم الدوري بالتعاون مع مزوّدي الخدمات المعنيين.
ومن أجل سلامة الجميع وضمان الالتزام التام بالإجراءات الاحترازية الجديدة، تقوم كوادر متخصصة ومسؤولو خدمة العملاء وموظفو الحماية بمراقبة الامتثال لهذه الإجراءات داخل جميع المحطات وفي القطارات، ويتم التعامل مع المُخالفين.
ودعت شركة الريل جميع الركاب إلى استخدام بطاقات الرحلات القابلة لإعادة الاستخدام للتنقل، حيث إنها أكثر أمانًا وتوفر خدمة الدفع دون تلامس، ما يقلّل فرصة لمس الأسطح المُختلفة أثناء الرحلة، كما يمكن للركاب الآن إعادة تعبئة بطاقة الرحلات إلكترونيًا باستخدام بطاقات الخصم المُباشر أو بطاقات الائتمان.

العلامات
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X