fbpx
أخبار عربية
حققت مع 500 شخصية سياسية وعسكرية.. الخرطوم:

لجنة التحقيق بفض اعتصام القيادة تستمع لثلاثة آلاف شاهد

الخرطوم – وكالات:

كشفت اللجنة السودانية التي تتولى التحقيق في فض اعتصام مُحيط قيادة الجيش في الخرطوم، أمس، أنها استجوبت كل الأشخاص الذين لهم علاقة بما جرى، واستمعت لشهادة 3 آلاف من الشهود بالحادثة التي وقعت في الثالث من يونيو 2019، ولقي فيها ما لا يقل عن 100 من المُعتصمين مصرعهم، وجرح المئات وفُقد العشرات.

وأشارت اللجنة، في بيان صحفي إلى أن «المرحلة الأولى من التحقيق اعتمدت على تلقي الإفادات المباشرة من الشهود واستمرت شهرين، مُضيفة: إنها لجأت إلى اختصاصيين نفسيين لتلقي بعض الشهادات، وأنها تلقت شهادات في أماكن حددها بعض الشهود بأنفسهم. في غضون ذلك، أشارت اللجنة في بيانها إلى أنها حصلت على 300 مقطع فيديو أثناء فض الاعتصام، وأصدرت 100 خطاب وجهتها إلى مؤسسات حكومية وغير حكومية وأخرى عسكرية، لمدّها بأي معلومات حول التحقيق، لافتة إلى أن جائحة كورونا وما اتخذ جراءها من إغلاق جزئي، أثرا على عملها وعطلا الكثير من الإجراءات.

وذكرت اللجنة أن التحقيق شمل قيادات في الأحزاب المدنيّة، ممن كانوا على تفاوض مع المجلس العسكري الانتقالي الذي وقعت حادثة في فض الاعتصام في عهده، مُبينة أن تلك المرحلة استهدفت 500 شخص بينهم عسكريون. كما زارت اللجنة عددًا من مواقع اعتصامات مماثلة تم فضّها خلال اليوم نفسه، واستمعت هناك للشهود والمُصابين.

وأضافت اللجنة: إن مهمتها هي تقديم دعاوى جنائية متماسكة وقوية أمام القضاء، مُشددة على أن ذلك يتطلب البحث عن بيّنات قانونية تستطيع الصمود أمام السجالات القانونية في المحاكم، ومؤكدة أن ما يحدث من جانبها ليس تأخيرًا بل تجويد للعمل وصون لعملية التحقيق.

العلامات
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X