fbpx
الراية الرياضية
العماني يكمل عقد المنتخبات في التصفيات الآسيوية المشتركة

العنابي في قمة التركيز لمواجهة الهند

سانشيز يركز على الجانبين الفني والخططي .. واللاعبون يسعون لتقديم الأفضل

متابعة- رجائي فتحي:

يكتمل اليوم عقد المنتخبات المُشاركة في التصفيات الآسيوية المُشتركة المؤهلة إلى نهائيات كأس العالم قطر 2022 وكأس آسيا في الصين 2023، حيث يلعب آخر مباراتين له في المجموعة الخامسة مع وصول منتخب عمان إلى الدوحة.

وسوف يكون منتخب عمان آخر الواصلين إلى الدوحة، في حين أن كل المنتخبات الأخرى وصلت وهي: الهند وأفغانستان وبنجلاديش بالإضافة إلى مُنتخبنا الوطني الذي يُجهّز بكل قوة لختام مشواره في هذه التصفيات والتأهل عن المجموعة الخامسة.

ودخلت هذه المُنتخبات في الفقاعة الطبية بفندق الشعلة ابتداءً من أمس، وقام الجميع بإجراء كشف كورونا وذلك للاطمئنان على سلامة الجميع قبل الانطلاقة الرسمية لهذه التصفيات.

وتسلّم كل منتخب البرنامج الخاص به خلال الفترة الحالية ولن يستطيع تجاوزه طبقًا للشروط والضوابط الاحترازية المعمول بها في نظام الفقاعة، حيث تقتصر على التحركات من الفندق إلى ملاعب التدريب وكذلك المباريات فقط دون دخول أي شخص من خارج الفقاعة إلى داخلها حتى لو كان مسؤولًا في أي من المنتخبات المشاركة. وباقٍ لمنتخبنا مباراتان غاية في الأهمية الأولى يوم 3 يونيو المقبل مع منتخب الهند ثم اللقاء الثاني يوم 7 يونيو مع منتخب عمان، في حين أن مباريات التصفيات لهذه المجموعة سوف تنتهي يوم 15 يونيو.

ويبحث العنابي أن يحقق الانتصار في المباراتين من أجل حسم أمر التأهل للنهائيات الآسيوية، حيث إنه يتصدر المجموعة حاليًا برصيد 16 نقطة بفارق 4 نقاط عن عمان الثاني، وإذا فاز أو تعادل مع عمان مع الفوز على الهند فسوف يتأهل إلى النهائيات بِغضّ النظر عن نتائج منتخب عمان الذي لعب مباراة أقل من مُنتخبنا.

ويعرف لاعبو العنابي أهمية هذه المرحلة وصعوبتها ومدى احتياج المُنتخب لتحقيق نتائج إيجابية والصعود للنهائيات القارية لأن القادم أهم وصعب في نفس الوقت، حيث التجهيز لمونديال قطر 2022 الذي لم يبق على موعد انطلاقته إلا عام ونصف العام.

ودخلت مباراة الهند في دائرة الاهتمام الأكبر الآن عند منتخبنا الوطني وجهازه الفني بقيادة سانشيز حيث لم يتبق على إقامتها إلا 4 أيام، ويأمل الجهاز الفني أن يصل اللاعبون لها في أفضل جاهزية لتحقيق الطموحات والآمال المعلقة عليهم في تلك المباراة.

وخاض منتخبنا تدريباته القوية على ملاعب أسباير وفقًا لما هو في جدول الترتيب بقيادة الإسباني فيليكس سانشيز وسط حماس كبير من جانب جميع اللاعبين الذين يسعون لتقديم الأفضل وإنهاء هذه التصفيات بالصورة المطلوبة وهي التأهل ومن ثم التفرغ للمرحلة المقبلة الأصعب. وتنتظر العنابي في المرحلة المقبلة المشاركة في بطولة الكأس الذهبية «الكونكاكاف» التي ستقام في أمريكا في شهر يوليو المقبل في مجموعة تضم معه منتخبات هندوراس وبنما وجرينادا.

وشارك في التدريبات جميع اللاعبين المتواجدين في الفقاعة الطبية وعددهم 32 لاعبًا، وقرر الجهاز الفني لمُنتخبنا الوطني دخول الفقاعة الطبية بجميع اللاعبين الموجودين بالتشكيلة الحالية وعددهم 32 لاعبًا.

 

العلامات
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X