fbpx
اخر الاخبار

الهلال الأحمر القطري يطلق مشروع الاستجابة الصحية والتغذوية الطارئة في أماكن تجمع النازحين باليمن

الدوحة – قنا :

أعلن الهلال الأحمر القطري عن إطلاق مشروع الاستجابة الصحية والتغذوية الطارئة في أماكن تجمع النازحين بمحافظتي /صعدة/ و/تعز/ اليمنيتين.
وقال الهلال الأحمر القطري، في بيان، إن بعثته في اليمن نظمت ورشة عمل تعريفية بالمشروع في مدينة /تعز/، بحضور الشركاء الممثلين لقطاع الصحة ومديري المراكز الصحية المستفيدة من المشروع.
وتناولت الورشة البنود والأنشطة المتعلقة بالمشروع والآلية المتبعة في التنفيذ، بهدف توضيح الرؤية بشأن جميع التدخلات والإجراءات التي يقدمها الهلال الأحمر القطري لصالح النازحين والمجتمعات المضيفة الأشد فقراً، في ظل الأوضاع الإنسانية التي تشهدها محافظة /تعز/ وتفاقم معاناة السكان جراء انتشار جائحة /كوفيد-19/.
وقال السيد نبيل جامل مدير عام مكتب التخطيط والتعاون الدولي بمحافظة /تعز/، إن الورشة استعرضت تفاصيل مشروع الاستجابة الصحية والتغذوية الطارئة بمواقع تجمع النازحين في مديريات /المعافر/ و/الشمايتين/ و/المظفر/، والذي سبق التوقيع لتنفيذه مع الهلال الأحمر القطري وبتمويل يتجاوز مليون دولار من صندوق اليمن الإنساني.
من جانبه، أثنى السيد جميل الجماعي مدير مركز /صينة/ الصحي بمديرية /المظفر/ على الدور الذي يقوم به الهلال الأحمر القطري، وقال: “شكراً للهلال الأحمر القطري على الدعم المقدم في المرحلة السابقة، والذي أنعش المركز حتى أصبح يضاهي مستشفى مديرية من حيث التجهيزات المتطورة. لقد بلغ عدد المستفيدين في المرحلة الماضية من الخدمات المقدمة شهرياً 13,000 حالة، ثم انكمشت الخدمات بعد مغادرة الهلال الأحمر القطري خلال عامي 2019 و2020”.
وأضاف الجماعي: “نحن اليوم متفائلون بعودة الهلال الأحمر القطري للمرة الثانية إلى المركز، فالهلال الأحمر القطري خير زائر، وهو كالمطر النافع أينما وقع نفع. نحن فخورون بالشراكة معه، وسنعمل معاً على تقديم الخدمات الصحية”.
جدير بالذكر أن الهلال الأحمر القطري سيقوم بتعزيز الوصول إلى الخدمات الصحية الشاملة للأشخاص الأشد احتياجاً من النازحين والمجتمع المضيف، بما في ذلك خدمات التلقيح، والوقاية من الأمراض المعدية، ومجموعة الخدمات الأولية للصحة الإنجابية، وعلاج سوء التغذية لدى الأطفال والأمهات.
ويأتي ذلك المشروع ضمن مشاريع مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشئون الإنسانية /أوتشا/، وبتمويل من صندوق اليمن الإنساني قدره 1,698,573 دولار أمريكي، ومن المقدر أن يبلغ عدد المستفيدين 230,000 شخص.
وسيعمل الهلال الأحمر القطري على دعم خدمات الصحة والتغذية في مديريات المعافر والشمايتين والمظفر بمحافظة تعز، من خلال مستشفيين هما /النشمة/ و/المظفر/، و3 مراكز صحية هي /رفيدة/ و/الحيب/ و/صينة/، وفريقين طبيين متنقلين. وبالتوازي مع ذلك، سيدعم مديرية الصفراء في محافظة صعدة من خلال 3 مراكز صحية هي آل عمار ومثاب وكانا، و3 فرق طبية متنقلة.

العلامات
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X