fbpx
كتاب الراية

صحتك مع البحر.. فن التخسيس

اتباع العادات الغذائية الصحيحة يساعد في عـلاج السمنة

لا شـك أن جسـمًـا رشـيقًا وصـحيًا هـو هـدف أي شـخص، حينمـا تتصـور نفسـك بـدون وزن زائـد، وتسـتطيع أن تعـاود ارتـداء كـل ملابسـك الـتي أهملتهـا نتيجة لزيادة وزنك وحجمك.
وهذا الهدف يمكن تحقيقه، ويمكن أن يكون جسمك كما تحب وتتخيل.
وقد يظن البعض أن التخلص من الوزن الزائد هو عملية صعبة أو مرهقة وقد تؤدي إلى بـذل مجهـود عـال أو الامتناع عـن الطعام والشراب لفترات طويلة.
لكن الحقيقة أن الأمر بسيط جدًا وميسور وفي استطاعة أي فرد القيام به، إن كل ما سنقوم به هو تنظيم عملية تناول الطعام فقط.
وتكـون العـبرة في هذه الحالة باستمرار الإنسـان عـلى الالتزام ببرنامجه الغذائي، فقليل دائم خير من كثير مُنقَطع.
إن اتباع العادات الغذائية الصحيحة تساعد في عـلاج السمنة، وهـذا يتوقف عـلى تغيـيـر سـلوكيات الغـذاء اليوميـة.. فنحن نحتاج إلى اتباع سلوكيات تناول الطعام الآتية:
تناول ثلاث وجبات رئيسية يوميًا في مواعيـد منتظمـة مع تجنب تأخير وجبه العشاء.
تناول جميع الوجبات في مكان مخصص للأكل.
ترك مائدة الطعام بمجرد الانتهاء من تناوله.
المضغ الجيد للطعام مع تناوله ببطء.
التوقف لفترات قصيرة أثناء تناول الطعام.
تناول الطعام في طبق صغير خاص بك بكمية محددة ثابتة يوميًا.
عدم الوصول إلى مرحلة الجوع الشديد، ويمكن تحقيق ذلك بتناول
وجبات خفيفة قليلة السعرات بين الوجبات الرئيسية.
تناول الأغذية الغنية بالأليـاف مثـل السلطة الخضراء قبـل البـدء بالطبق الرئيسي.
يجب أن تتكون الوجبات من أغذية صحية متوازنة مع زيادة تناول الخضراوات والفاكهة الطازجة.
عدم حرمان النفس من الأطعمة المفضلة، ويمكن تناولها بكميات محدودة وعلى فترات متباعدة.
تناول وجبة خفيفة أو قليل من الفاكهة قبل الذهاب إلى تناول وجبة طعام خارج المنزل.
محاولة الاعتذار عما يقدم لك من طعام دسِم من قبل الأصدقاء. ومن وجهة نظري هناك ثلاث حلقات متصلة ببعضها يجب عدم كسرها للوصول إلى الوزن المثالي وهي:
الأولى: نظام سلوكي يشمل الإرادة التامة النابعـة مـن الشخص ذاتـه، ثم الحالة المزاجية والنفسية، بالإضافة إلى اتباع سلوك غـذائي في تنظيم الوجبـات ومواعيـدها حفاظًـا عـلى تـنـظـيـم السـاعة البيولوجية للجسم، وهـذا بمفـرده يكـون لـه دور في إنقـاص الوزن.
الثانية: النظام الغذائي؛ حيـث يمكـن تنـاول جميع أنواع الطعـام لـكـن بكميات بسيطة، والبعد عن الأطعمة ذات السعرات العالية.
الثالثة والأخيرة: النظام الحركي، ويتمثل في الرياضـة، وهـي أسـاس ضروري لنجـاح أي ريجـيـم حتـى ولـو كـانـت في أبسـط
صورها، وهي المشي؛ لأن مـا يـدخل الجسـم مـن أطعمة هي مولدات للطاقـة يجـب حرقهـا حتى لا يتم تخزينهـا كمواد دهنية.
وبهذه النقاط تكون فكرتي لفن التنحيف وصلت لكم بكل بساطة وسهولة.
ودمتم لي سالمين.

[email protected]

 

 

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X