fbpx
المحليات
دعت لتوخي الحيطة والحذر ومتابعة آخر تحديثات الطقس..الأرصاد:

تأثر البلاد برياح قوية حتى نهاية الأسبوع القادم

هبّات رياح تصل إلى ٤٠ عقدة على بعض المناطق نهارًا

عبدالله المناعي لـ الراية : البوارح ظاهرة طبيعية تتعرض لها البلاد سنويا

الدوحة – نشأت أمين:

حذرت إدارة الأرصاد الجوية بالهيئة العامة للطيران المدني من استمرار هبوب رياح (البوارح) الشمالية الغربية من نشطة إلى قوية السرعة حتى نهاية الأسبوع القادم يوم السبت الموافق ١٩-٦-٢٠٢١ حيث تتراوح سرعتها مابين ١٧ – ٢٧ عقدة مع هبّات تصل إلى ٤٠ عقدة على بعض المناطق نهارًا خاصة خلال عطلة نهاية الأسبوع الجاري، ما يؤدي إلى إثارة الغبار وتدنّي مدى الرؤية الأفقية إلى مادون ٢ كلم خاصة في المناطق المكشوفة خلال ساعات النهار وتقل سرعة الرياح تدريجيًا مساءً، ومن المتوقع أن تتأثر البلاد بكتلة غبارية مابين فجر اليوم الجمعة وحتى يوم السبت ١٢-٦-٢٠٢١، كما يستمر التحذير البحري برياح قوية وأمواج عالية حتى يوم السبت الموافق ١٩-٦-٢٠٢١ حيث يتراوح ارتفاع الموج مابين 4-9 أقدام، ويتجاوز 12 قدمًا أحيانًا، وتهيب إدارة الأرصاد الجوية بالجميع ضرورة توخي الحيطة والحذر ومتابعة آخر تحديثات الطقس عبر حساباتها الرسمية.

عبدالله المناعي

وقال عبدالله المناعي مدير إدارة الأرصاد الجوية بالهيئة العامة للطيران المدني في تصريحات خاصة لـ الراية إن هبوب هذه الرياح هو استمرار لرياح البوارح وهي ظاهرة طبيعية تتعرض لها البلاد سنويًا خلال هذه الفترة من الأسبوع الأخير من شهر مايو حتى منتصف شهر يوليو ويتخلل هذه الفترة هبوب رياح شمالية كما هو ملحوظ تكون سرعتها ما بين نشطة إلى قوية في بعض الأوقات داخل البحر.

وأوضح أن استمرار هذه الرياح النشطة لا يكون ممتدًا على طول فترة الشهرين بل إنها قد تستمر لمدة 4 أيام ثم تخف قوتها يومًا أو يومين ثم تعاود الهبوب مرة أخرى لمدة 4 أيام وهكذا لكن التيار الهوائي الذي تتعرض له الدولة في هذه الأيام هو المعروف بتيار هواء شمالي.

ولفت إلى أن هناك تحذيرًا حاليًا للصيادين طوال الثلاثة أيام القادمة وهذا التحذير تتم مراجعته يوميًا، وتجديده إذا استدعت الحالة وإلغاؤه إذا اقتضت ذلك، لافتًا إلى أن التحذير موجود باستمرار هبوب الرياح الشمالية الغربية نشطة إلى قويّة واستمرار ارتفاع الأمواج حيث تكون غير مناسبة للرحلات البحرية.

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق