fbpx
الراية الرياضية
إنجلترا تستضيف كرواتيا في ويمبلي .. وهولندا تستهل مشوارها بلقاء أوكرانيا

معارك كروية في يورو 2020

بوخارست – أ ف ب:

يحمل هاري كين نجم توتنهام في جعبته أكسير مساعي منتخب الأسود الثلاثة لإنهاء 55 عامًا من الخيبة، إذ تبدأ تشكيلة المدرب جاريث ساوثجيت مشوارها في بطولة كأس أوروبا 2020 بمهمة ثأرية أمام كرواتيا اليوم في ال 4:00 عصر اليوم على ملعب ويمبلي.

لم تفز إنجلترا بأي لقب كبير منذ نهائيات كأس العالم 1966 على أرضها، وتاريخها الذي لم يُطبع بإنجازات كثيرة، ومملوء بالخيبة والحزن والإحراج على المسرح الأخضر. ومع خوض إنجلترا كل مبارياتها بمرحلة المجموعات على ملعب ويمبلي الذي يستضيف أيضًا مباريات دور الستة عشر ونصف النهائي والنهائي، تم إعداد الاستاد ليحقق رجال ساوثجيت أقصى استفادة على أرضهم. بين النمسا التي لم يسطع نجمها منذ 40 عامًا، ومقدونيا الشمالية الوافد الجديد على البطولة، تبرز مباراة مستجدة في كأس أوروبا في ال 10:00 مساء اليوم بين «دخيلي» المجموعة الثالثة في العاصمة الرومانية بوخارست. لكن في المقابل، تبدو قيادة الفريق معكوسة نسبة إلى تاريخ المنتخب كرويًا فلا يزال جوران بانديف البالغ 37 عامًا مرشد المقدونيين ومعبود الجماهير. أما مقدونيا الشمالية وسكانها البالغ عددهم مليونَي نسمة، فليسوا مسلحين بشكل جيد، فخلف بانديف، هناك فقط لاعب وسط نابولي إليف إيلماس الذي أثبت نفسه على المستوى الدولي. تأمل هولندا أن تستمر مُحركات لاعب الوسط فرنكي دي يونج بالدوران حتى نهاية مشاركتها في كأس أوروبا، بعد عودتها إلى الساحة على أثر غيابين مخيبين عن كأس أوروبا 2016 ومونديال 2018. ظهرت هولندا آخر مرة في بطولة كبرى عام 2014، عندما حلّت ثالثة في مونديال البرازيل، وهي تستهل مشوارها في البطولة القارية ال 10:00 مساء اليوم ضد أوكرانيا ضمن المجموعة الثالثة في أمستردام. ستلعب هولندا على أرضها في دور المجموعات، وستحاول الاستفادة من وقوعها في مجموعة سهلة تضمّ أوكرانيا، والنمسا ومقدونيا الشمالية. وبعد انفصالها عن الاتحاد السوفييتي، تأهلت أوكرانيا إلى نسختَي 2012 و2016 وخرجت من دور المجموعات، بينما بلغت ربع نهائي مونديال 2006 قبل أن تغيب ثلاث مرات عن النهائيات.

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X