fbpx
اخر الاخبار

“دَدُ” متحف الأطفال في قطر يعلن انضمام شركة بلدنا إلى العائلة المؤسسة للمتحف

الدوحة – قنا:
أعلن /دد/، متحف الأطفال في قطر، عن انضمام شركة بلدنا للصناعات الغذائية، وهي الشركة الرائدة في إنتاج الألبان في دولة قطر، إلى العائلة المؤسسة له.
ويهدف هذا المتحف، الذي يعد أول مؤسسة وطنية يمولها القطاع الخاص، إلى توفير بيئات تعليمية محفزة وموارد تعليمية مبتكرة لتنمية الأطفال وتشجيعهم على الاستكشاف والتعلم، إضافة إلى دعم الأطفال وعائلاتهم والعاملين في مجال التربية والتعليم من أجل المساهمة في صياغة مستقبل زاهر ومستدام.
وقالت سعادة الشيخة المياسة بنت حمد آل ثاني، رئيس مجلس أمناء متاحف قطر: “سيسهم متحف الأطفال في قطر بدور أساسي في دعم الأطفال والعائلات، والنهوض بالقدرات البشرية عن طريق برامج مصممة خصيصا لذلك ترعى التعلم والتطور. نعتز بشراكتنا مع شركة بلدنا، شركة قطرية بنسبة 100 فالمئة استثمرت في تنمية دولة قطر، وهي خير مثال على الاكتفاء الذاتي لبلدنا وتجسيد حي لهدف طويل الأجل متمثل في النمو المستدام”.
من جانبه، قال السيد أحمد النملة، الرئيس التنفيذي لمتاحف قطر: “إن شركة بلدنا، بصفتها عضوا في العائلة المؤسسة لـــ/دد/، متحف الأطفال في قطر، تسهم إسهاما ملحوظا في الجهود الجماعية التي تهدف إلى ازدهار مجتمعنا، إن ما تقدمه الشركة من جهود ودعم يساهم في تحقيق هدفنا المتمثل في تشجيع الأجيال القادمة وتحفيزهم على إطلاق العنان لقدراتهم وتحقيق أفضل استفادة من إمكاناتهم، عن طريق طرح برامج وإعداد مبادرات تعليمية مصممة خصيصا لتعزيز نتائج العملية التعليمية للأطفال في كل مراحل مسيرتهم التعليمية”.
وفي إطار التعاون المشترك بينهما، يعتزم /دد/، متحف الأطفال في قطر وشركة بلدنا تقديم ورشات عمل عبر الإنترنت للأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين 7 و11 عاما أثناء فترة الإجازة الصيفية، وستتيح هذه الورشات الفرصة أمام الأطفال لإجراء تجارب عملية تساعدهم على فهم وتعلم كيفية صنع بعض منتجات الألبان، إضافة إلى تعلم كيفية صنع البلاستيك القابل للتحلل الحيوي من الألبان.
من ناحيته، قال السيد معتز الخياط رئيس مجلس إدارة شركة بلدنا: “تهتم شركة بلدنا بالمساهمة في التنمية الاجتماعية والثقافية في قطر من خلال شراكاتها المتعددة في مشاريع التنمية المجتمعية، الأمر الذي يمثل عنصرا جوهريا في هوية الشركة. ويسعدنا أن نكون جزءا من هذه المبادرة الرائعة المخططة بشكل مثالي لمساعدة الأطفال على اكتشاف إمكانياتهم والاستفادة منها بشكل كامل، ويسر شركة بلدنا الانضمام إلى العائلة المؤسسة لمتحف الأطفال في قطر ، ودعم جهود سعادة الشيخة المياسة بنت حمد آل ثاني في مجال التنمية البشرية والاجتماعية، كجزء من رؤية قطر الوطنية 2030”.
بدوره، قال السيد رامز الخياط العضو المنتدب لشركة بلدنا “تفتخر شركة بلدنا بكونها أحد أفراد العائلة المؤسسة لمتحف الأطفال في قطر، وتؤمن بأن الاستثمار في تطوير التعليم والتنمية الاجتماعية في قطر يضمن مستقبلا مستداما لأجيال عديدة قادمة، من دواعي سرورنا أن تصبح بلدنا جزءا من المساعي المستمرة والجهود التي تقوم بها سعادة الشيخة المياسة بنت حمد آل ثاني وفريق متاحف قطر لتطوير رأس المال البشري، من خلال مبادرات تعليم وتطوير جميع الأطفال في قطر”.
ومن منطلق الاستدامة التي تعد من أهم الركائز التي تأسس عليها متحف /دد/، يسعى المتحف إلى دعم الأطفال وأسرهم، ومساعدتهم على النمو والازدهار باستمرار، إضافة إلى تشجيع الأطفال وتحفيزهم وإعدادهم ليكونوا قادة للمستقبل في قطر، مع غرس قيم الإبداع والتعاطف والفهم والمسؤولية المجتمعية بين الأطفال.

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X