fbpx
اخر الاخبار

تخريج الدفعة 14 من طلاب أكاديمية أسباير لعام 2021

الدوحة – قنا:

أقامت أكاديمية /أسباير/ حفل تخريج دفعتها الرابعة عشرة لطلابها الرياضيين، والتي تعد الدفعة الأكبر من حيث العدد في تاريخها منذ تخريج أول دفعة في العام 2008، إذ يصل عدد الخريجين هذه السنة 52 طالبا رياضيا موزعين على سبعة أنواع رياضية على النحو التالي: 26 لاعب كرة قدم، و14 خريجا في ألعاب القوى، و4 حكام كرة قدم، و3 خريجين في الرماية، و2 في المبارزة، ولاعب واحد لكل من الجمباز والاسكواش وتنس الطاولة.
وفي كلمة وجهها للخريجين بهذه المناسبة، قال السيد علي سالم عفيفة، نائب المدير العام لأكاديمية /أسباير/ مهنئا إياهم، متوجها للجميع ولعائلاتهم بالتهنئة على تخرجهم وتتويج جهدهم وعملهم الدؤوب للوصول إلى هذا اليوم، يوم التخرج وإكمال عقد الأفواج التي سبقتهم من الخريجين الذين أثروا الساحة الرياضية والعملية في دولة قطر وحملوا رايتها عاليا في المحافل الدولية، قائلا “نحن على يقين أنكم ستسيرون على نفس النهج حول الله.”


وأضاف “إن تخرج دفعتكم هاته، جاء بعد عام صعب مر عليكم مع جائحة كورونا واجهتكم فيه العديد من الصعوبات في دراستكم وتدريباتكم، ولكن أثبتم للجميع أن طلاب أكاديمية /أسباير/ دائما ما يحولون الصعوبات إلى تحديات ويتغلبون عليها، فقد شهد لكم جميع المدربين بأنكم تطورتم في أدائكم الرياضي وأثنى عليكم جميع المدرسين بالتزامكم الدراسي.. فبعد أعوام عديدة قضيتموها في الأكاديمية قد تصل إلى ست سنوات وأكثر تعلمتم فيها الكثير ولم يأل أي من المدربين أو المدرسين جهدا في تطويركم في كافة الجوانب فقد حان لكم الوقت لتطبيق ما تعلمتموه في /أسابير/ على أرض الواقع وأن تكونوا سفراء لها، وكلي ثقة أنكم ستكونون خير سفراء لنا وخير من يمثل الأكاديمية على كافة الأصعدة”.
وتابع عفيفة قائلا “لقد وصلتم اليوم لنهاية المشوار في /أسباير/، ولكن هذه هي بداية جديدة في حياتكم وفي مشواركم الدراسي والرياضي والعملي، وهذه البداية تحتاج منكم إلى العمل الدؤوب والجد والاجتهاد لتصلوا إلى التميز على المستويين العلمي والرياضي، وكلي أمل وثقة أنني سأرى منكم أبطالا في المستقبل وسأفتخر بقولي هؤلاء هم خريجوا أكاديمية /أسباير/.. أبارك لكم تخرجكم وأتمنى لكم دوام التوفيق والسداد وأن تكونوا نجوما كما عهدناكم فأنتم دائما مصدر فخرنا”.


وأضاف “خلال فترة وجودكم معنا، ربما واجه بعضكم ما كان يبدو أنها احتمالات بعيدة..ومع ذلك لم تستسلموا.. ستواجهون خلال مشوراكم المهني في المستقبل عقبات جديدة، ولكنكم تعلمتم التكيف والاستمرار والاعتماد على الآخرين لمواصلة التقدم، وهذا التكيف يعني أنكم قمتم على نحو متزايد بمساعدة الآخرين من حولكم للتغلب على الظروف الصعبة بالمشاركة ومد يد العون وتحفيز الزملاء والمعلمين والمدربين والوثوق بهم، إذا واصلتم التركيز على هذه القيم سيكون المستقبل مشرقا.”
يذكر أن العام الدراسي 2020 2021 سيظل منقوشا في ذاكرة كل مكونات أكاديمية /أسباير/ لزمن طويل، فعلى الرغم من تعليق الفصول الدراسة في مدرسة الأكاديمية بسبب تفشي جائحة كورونا، إلا أن أعضاء هيئة التدريس والمدربين والموظفين في الأكاديمية كانوا على قدر المسؤولية من خلال تقديم الخدمات العديدة التي يعتمد عليها الطلاب الرياضيون حتى لو كان ذلك عن بعد في أحيان عديدة عبر تقنية الفيديو أو تم تقديمها بشكل مختلف نسبيا، مثلما تم نقل بعض الحصص التدريبية إلى منازل الطلاب الرياضيين وتزويدهم بالمعدات اللازمة تحت إشراف المدربين عبر تقنية الفيديو.
حيث كان الوضع هذا العام مختلفا بالنسبة لطلاب الأكاديمية الرياضيين بمن فيهم طلاب الصف الثاني عشر مقارنة مع سابقيهم بسبب القيود التي فرضها استمرار موجات انتشار كورونا والحاجة إلى تحويل الحصص التدريبية والتعليمية من حصص حضورية إلى حصص عن بعد في مراحل متعددة منذ أول إغلاق للمدارس والمؤسسات التعليمية وغيرها في مارس من العام الماضي. وقد وضعت إدارة الأكاديمية تدابير صارمة لتوفير أقصى شروط السلامة الصحية والحفاظ على سلامة طلابها الرياضيين والتأكد من اتباع الإجراءات الوقائية من /كوفيد-19/ لضمان سلامة وصحة الطلاب والموظفين سواء خلال الحصص الحضورية أو خلال فترة الامتحانات النصفية والنهائية.

بدوره، أشاد السيد بدر جاسم الحاي، مدير التعليم وشؤون الطلاب في أكاديمية /أسباير/، بالجهود الكبيرة التي بذلها أعضاء هيئة التدريس في أكاديمية أسباير خلال تفشي جائحة كورونا، وبارك للطلاب وأولياء أمورها التخرج قائلا: “أعرف أن هذه الأشهر القليلة الماضية كانت صعبة خاصة بالنسبة للمدرسين في الأكاديمية الذين كانوا حريصين على أن يحصل طلابنا الرياضيين على أفضل تعليم ممكن من خلال التعلم عن بعد، موفقين بين العمل والحياة المنزلية والمخاوف من الوباء”.
وأوضح أن الجهود التي بذلتها الإدارة وموظفو شؤون الطلاب في إدارة التعليم في /أسباير/ كانت جبارة حيث ظلوا على اتصال مع الطلاب وأولياء الأمور، وبالتالي ضمنوا الانتقال السلس إلى التعلم عن بعد وقاموا بتقوية العلاقات مع أولياء الأمور والطلاب الرياضيين على حد سواء، لافتا إلى أن “التحدي الذي مررنا به بسبب الجائحة يجب أن يجهز أبناءنا الطلاب للمستقبل ورفع التحديات مهما كانت الظروف، كما نثمن عاليا دور أولياء الأمور في التعاون المثمر مع الإدارة، وتفهمهم وثقتهم بها في ظل تلك الظروف”.
كما أشاد السيد جاسم الجابر، مدير مدرسة أكاديمية /أسباير/ بفوج الخريجين على مشاركتهم الفعالة وروح العمل الجماعي ورؤيتهم الثاقبة التي مكنتهم من المضي قدما نحو تحقيق أهدافهم في الرياضة والمدرسة، وتمكنهم من الحصول على النتائج المرجوة خلال هذه الفترة الصعبة، قائلا في هذا السياق “نصيحتي لكم هي أن تواصلوا المشوار الذي بدأتموه في /أسباير/ في معاهد التعليم العليا وأنتم تعملون على تحقيق أحلامكم ورؤيتنا بأن تصبحوا رياضيين ناجحين، فهذا ما دفعكم إلى الالتحاق بالأكاديمية في المقام الأول.. وتذكروا دائما أن لديكم بيتا في /أسباير/، ويسعدنا دائما أن نراكم مرة أخرى ونقدم لكم دعمنا كلما احتجتم إليه في المستقبل.”
وفي كلمة ألقاها باسم كل طلاب الدفعة الرابعة عشرة، قال الطالب الخريج يوسف عبدالله الاسحاق “عشنا في أكاديمية /أسباير/ العديد من السنوات الجميلة ولقد حصدنا ثمار سنوات من الجد والاجتهاد، لقد كانت محطتنا في الأكاديمية مميزة فهي من أكثر المحطات إشراقا في حياتنا وكانت نقطة تحول في حياتنا جميعا، لقد مررنا بتحديات كبيرة جراء الجائحة ولكن تمكنا بفضل الله وبفضل إدارتنا ومدرسينا في الأكاديمية بالتغلب عليها وتخطيها بمرونة واحترافية.. وأتقدم بالشكر والتحية لجميع المدرسين والمدربين والإداريين الذين دعمونا طوال مسيرتنا في الأكاديمية ونعدهم بأننا سنكون خير سفراء لـ /أسباير/ وسنكون مصدر فخر لكم جميعا”.
وفي هذا الصدد، قال حارس نادي السد ومنتخب قطر تحت 23 سنة الخريج يوسف عبدالله بليدة ” كان لأكاديمية /أسباير/ فضل كبير لما أنا عليه اليوم ولهذا أنا ممتن لها كثيرا، وتقوم الأكاديمية بدور مهم في تنمية المواهب في قطر حيث انهم يصلون بالرياضيين لأعلى مستوى ممن في مجالهم الرياضي”.
ومن بين الخريجين أيضا هيثم أسامة عباسي الذي يعتبر من الحكام الذين تم تطويرهم في فترة تواجدهم في الأكاديمية من قبل قسم التحكيم بالاتحاد القطري لكرة القدم حيث تم تدريبه و تكليفه بتحكيم مباريات الفئات السنية وبعض مباريات دوري الدرجة الثانية، بالإضافة أنه تم تدريبة على تقنية الفيديو في تحكيم المباريات.
وفي حديثه بعد حفل التحرج، قال هيثم ” لا توجد كلمات كافية يمكنني استخدامها لوصف قيمة وأهمية أكاديمية /أسباير/ للشباب الذين يرغبون في تطوير مسيرتهم الرياضية ويشهد على هذا الكلام جميع من التحق بالأكاديمية حيث كان لها فضل كبير علينا في إعدادنا لحياة منضبطة، وأنا ممتن للطريقة التي ساهمت بها الأكاديمية في بناء شخصيتي وتعلمت فيها الانضباط والالتزام بالمهام واحترام الوقت وغيرها من الأمورالتي ستفيدني كثيرا في مسيرتي كحكم كرة قدم بشكل خاص وفي حياتي الخاصة بشكل عام ولهذا أنا ممتن كثيرا لأكاديمية أسباير”.
وقال طلال ياسر العلي، لاعب الرماية الذي مثل منتخب قطر في العديد من البطولات العربية والآسيوية خلال مسيرته في أكاديمية /أسباير/، “خلال مسيرتي في الأكاديمية تعلمت الثقة بالنفس والانضباط، حيث كنا نتدرب دائما بجد واجتهاد وكنا دائما مثابرين على العمل للوصول إلى أهدافنا سواء في الجانب الريادي أو التعليمي.. سأعتز دائما بالدروس والقيم التي تعلمتها في الأكاديمية”.
كما تحدث الخريج فيصل عبدالله السويدي عن مشواره في الأكاديمية، قائلا: “أنا سعيد بتخرجي من الأكاديمية وفي نفس الوقت ينتابني شعور بالحزن على نهاية هذه السنوات الجميلة في الأكاديمية التي كانت بمثابة بيتي الثاني حيث أنني سأفتقد تلك اللحظات كثيرا.. أطمح في المستقبل إلى التسجيل في الجامعة لمزيد من الدراسة بالإضافة الى استمرار مسيرتي الرياضية في المبارزة، وسأسعى دائما إلى التطور دائما للوصول لأفضل المستويات في المبارزة بالإضافة إلى الاستمرار في دراستي الجامعية.”
وتثبت الأكاديمية عاما بعد عام تميزها على المستويين المحلي والدولي، فقد استطاعت طيلة السنوات الماضية الجمع بين التفوق الأكاديمي والرياضي عبر اتخاذ عدد من الخطوات الاستراتيجية التي مكنتها من النجاح على المستويين الرياضي والأكاديمي.
وبالإضافة إلى التفوق الرياضي، يحقق الخريجون تفوقا أكاديميا أيضا، حيث حصل عدد كبير منهم على قبول لدخول جامعات محلية ودولية بعد استيفائهم لشروط القبول.
وتسخر الأكاديمية كافة إمكاناتها المادية والبشرية لتطوير قدرات طلابها، حيث يحرص المدربون على تطوير أداء اللاعبين باستخدام أحدث التقنيات واستضافة الخبراء من مختلف أنحاء العالم، بالإضافة إلى عقد مؤتمرات لبحث سبل التطوير الرياضي والاستعانة بالخبرات العالمية في تطوير المواهب الناشئة وصقلها.

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X