fbpx
أخبار عربية
في ختام دورة تدريبية للشبكة العربية للمؤسسات الوطنية الحقوقية بالخرطوم

سلطان الجمالي يؤكد على الشراكة مع السودان لتعزيز حقوق الإنسان

الخرطوم – قنا:

اختتمت الشبكة العربية للمؤسسات الوطنية لحقوق الإنسان – مقرها الدوحة – بالعاصمة السودانية الخرطوم، أمس دورة تدريبية تأسيسية حول «التعريف بمنظومة حقوق الإنسان وإنشاء المؤسسات الوطنية لحقوق الإنسان وفق مبادئ باريس لعام 93»، وذلك بالشراكة مع المفوضية القومية السودانية لحقوق الإنسان.

وفي كلمته الختامية، قال السيد سلطان حسن الجمالي المدير التنفيذي للشبكة العربية:«نحن سعداء أن نرى هذا الحضور الكبير والتفاعل من المختصين بملفات حقوق الإنسان المُختلفة»، مضيفًا «هذه الدورة تميزت بالتنوع الكبير للمشاركين من منتسبي المفوضية القومية لحقوق الإنسان ومنظمات المجتمع المدني والمؤسسات المدنية الحكومية والعسكرية، بالإضافة إلى العدد الكبير من العنصر النسائي».

وأشار إلى أن الشبكة العربية بدأت بالتعاون مع اللجنة التسييرية للمفوضية القومية لحقوق الإنسان بالسودان في عملية مراجعة قانون إنشائها الجديد وإبداء الملاحظات عليه لتعديله ومواءمته مع مبادئ باريس، موضحًا «من ثم سنواصل الدورات التدريبية لبناء قدرات العاملين في المفوضية القومية والناشطين في مجالات حقوق الإنسان والإعلاميين، وذلك خلال المراحل القادمة من هذا التعاون».

وأضاف أنه في المستقبل القريب سيتم تنظيم دورة تدريبية في مجال الرصد والتوثيق، موضحًا «نحن الآن وفي ختام هذه الدورة تسلمنا التوصيات من جميع المشاركين كي نقوم بدراستها والعمل عليها لإعداد خطة بناء القدرات ورفع توصيات الشبكة العربية للحكومة السودانية بهذا الخصوص ونتمنى أن يؤتي هذا الحراك أكله في سبيل ترسيخ ودعم حركة حقوق الإنسان في السودان».

من جهتها، أشادت سعادة السفيرة نادية جفون نائب رئيس لجنة الميثاق التابعة لجامعة الدول العربية، بالنشاط والبرامج والشراكات التي أسستها الشبكة العربية.. مُبدية سعادتها بشراكة لجنة الميثاق مع الشبكة العربية، كما أشادت بلجنة تسيير المفوضية القومية لحقوق الإنسان بالسودان، وتوجهت بالشكر للمدربين والمشاركين في الدورة، وقالت «لقد اتسمت هذه الدورة بالحيوية والاحترافية من قبل المدربين والمشاركين».

وأجرى السيد سلطان حسن الجمالي المدير التنفيذي للشبكة العربية، على هامش أعمال الدورة التدريبية، عددًا من الاجتماعات، حيث اجتمع مع سعادة السيد مبارك محمود عثمان النائب العام في السودان، واستعرض الجمالي أهم النقاط بخصوص مقترح قانون المفوضية والتي من أهمها أن تتمتع بالاستقلالية والولاية الواسعة والصلاحيات اللازمة لتعزيز وحماية حقوق الإنسان، والتمس دعم النيابة العامة بهذا الشأن.

من جانبه، توجه النائب العام في السودان بالشكر للشبكة العربية على جهودها بتعزيز حقوق الإنسان في السودان، معبرًا عن إيمانه بحقوق الإنسان وأن تعزيزها وحمايتها هو هدف سام، مضيفًا «لن ندخر الجهد والدعم لأي شخص أو مؤسسة تقوم بهذا الدور».

وفي ذات السياق، زار السيد سلطان حسن الجمالي، ووفد الإدارة العامة للشبكة العربية، مقر المفوضية القومية لحقوق الإنسان في السودان «عضو الشبكة العربية»، كما عقد الجمالي اجتماعًا مع السيد مازن شقورة مدير المكتب القُطري للمفوضية السامية لحقوق الإنسان في السودان، تم خلاله مناقشة تعزيز التعاون بشكل أكبر بين الجانبين، بالإضافة إلى التعاون في عملية تعزيز حقوق الإنسان في السودان والتعاون ببناء ورفع القدرات ونشر ثقافة حقوق الإنسان.

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X