fbpx
فنون وثقافة
عبر باقة من الأنشطة والفعاليات خلال شهر يوليو

متاحف قطر تُثري الإبداع في المجتمع

الدوحة – الراية:

أطلقت متاحف قطر عددًا من الفعاليات والأنشطة، التي تلبي مجموعة واسعة من الاهتمامات والشغف الفني، وستستضيفها مؤسساتها الثقافية خلال شهر يوليو. ويمكن لأفراد المُجتمع الاطلاع على مجموعة من البرامج الغنية ثقافيًا، والمُصمّمة للنهوض بالإبداع، ونقل الفن إلى خارج قاعات العرض.

متحف الفن الإسلامي

وينظم متحف الفن الإسلامي مجموعة من الفعاليات وورش التعليم، حيث تنطلق يوم 5 يوليو ورشة «دراسة فن الكولاج» وفيها سيتعلم الطلاب، الذين تتراوح أعمارهم بين 3 و5 سنوات، فن التصوير من خلال التأمل في تفاصيل صور متحف الفن الإسلامي. أما يوم 6 ستنطلق ورشة «المُهندسون الصغار» سيتعرّف الأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين 8 و11 عامًا على شخصية معمارية حديثة، وسيتمكنون من فهم كيف ألهمت العمارة الإسلامية المهندس المعماري «آي أم باي» في تصميمه لمتحف الفن الإسلامي. فيما ستنطلق يوم 11 من الشهر نفسه ورشة «تعليم التطريز التقليدي»، وفيها سيتعلم المُشاركون أساسيات التطريز التقليدي الفلسطيني خلال ورشة عمل مع فداء اللوح. وتقام الورشة في إطار معرض «ذكريات جميلة من فلسطين» الذي تنظمه مكتبة متحف الفن الإسلامي. وفي يوم 19 يوليو يكون موعد الأطفال مع «نادي كوكب الأطفال»، والمُشاركة في قراءة قصة، ونقاش وأنشطة مُختلفة عبر الإنترنت تتعلق بحماية كوكب الأرض. وتتناول كل قصة موضوعًا يتم اختياره كل شهر. وسيُشارك الأطفال في أنشطة حِرفية، ودراسة القطع الفنية المُتواجدة في المتحف، كما سيتلقى الأطفال نصائح قيّمة تتعلق بحماية البيئة.

متحف قطر الوطني

من جانبه يُقدّم متحف قطر الوطني مجموعة من الندوات التفاعلية تزامنًا مع موسم الحج، وذلك لاستكشاف كيف كانت تتم رحلة الحج في الماضي، وما هي الاستعدادات والعادات والتقاليد المُرتبطة بها. ونتعرّف في الندوة أيضًا على الطريقين البري والبحري اللذين كان يسلكهما الحجّاج، والمَشقات التي كانت تواجههم في مراحل الحج المُختلفة، والاحتفالات والطقوس التي تقام عند عودتهم سالمين. هذا بالإضافة إلى ورشة «فن تطريز السيرما» لتعريف المُشاركين على أسلوب التطريز المُستخدم في كسوة الكعبة المُشرّفة، حيث تُكسى الكعبة المُشرّفة خلال موسم الحج بثوب جديد من الحرير الأسود، المنقوش بآيات قرآنية من ماء الذهب. ويتم تطريز النقوش بأسلوب السيرما، الذي تُستخدم فيه الأسلاك الفضية والذهبية. ويُتيح متحف قطر الوطني فرصة التعرّف على أسلوب تطريز «السيرما» والتدرّب عليه، حيث يقوم المُشارك في نهاية الدورة بصنع قطعة مُطرّزة من القماش مُستوحاة من كسوة الكعبة المُشرفة. هذا بالإضافة لندوة بعنوان «تأثير الإسلام في التراث الثقافي القطري»، تستعرض دخول الإسلام إلى قطر وتأثيره على الثقافة المحلية. وتركّز الندوة أيضًا على مسار الحجاج قديمًا والتحضيرات التي كانت تتم لهذه الرحلة الروحانية، ومدة الرحلة والاحتفالات التي تقام عند عودة الحجاج.

المتحف العربي للفن الحديث

فيما يقدم المتحف العربي للفن الحديث «متحف» لقاءات فنية وورشة «التعبير من خلال الطين»، حيث ستقدّم خبيرة الخزف اللبنانية لينا عبد الله لطفي ورشة عمل لمدة ثلاثة أيام حول الطين المصنوع يدويًا من خلال اتباع نهج عصري، سيكون هناك تركيز على التزجيج والنقش. سيقوم الحاضرون بصنع قطعهم الخاصة تحت إشراف الفنانة. كما تتواصل خلال شهر يوليو دروس الفن في متحف مع الفنان إسماعيل عزام، كل ثلاثاء وأربعاء، حيث سيتعلم المُشاركون تقنيات جديدة في رسم الشخصيات باستخدام قلم الرصاص، والفحم، والطلاء.

التعليم والتوعية

من جهة أخرى تطلق متاحف قطر خلال الفترة من 4 إلى 11 يوليو المخيم الصيفي للمتاحف وذلك تحت عنوان «كشتة»، والذي سيقدّم للأطفال ما بين 8 و12 عامًا تجربة افتراضية للاستمتاع والتعلم والمُشاركة في الأنشطة الرياضية بالإضافة إلى تنمية المعارف الثقافية. وستقدم متاحف قطر باقة مُتنوعة من ورش العمل الحافلة بالإثارة، والمرح والإبداع، لخلق جو من التسلية والمُتعة.

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X