fbpx
الراية الإقتصادية

إيران: قادرون على زيادة إنتاجنا من النفط

طهران – د ب أ:

صرّح وزير النفط الإيراني بيجن نمدار زنكنه بأن بلاده اتخذت «العديد من الإجراءات» لضمان القدرة على زيادة إنتاجها من النفط الخام في «وقت قصير جدًا» إذا ما تم رفع العقوبات الأمريكيّة، في إطار أي اتفاق يتم التوصّل إليه لإعادة إحياء الاتفاق النووي لبلاده.

ونقلت وكالة أنباء وزارة النفط الإيرانيّة (شانا) عنه القول: إنه يعتقد أنه لن يحدث تغيير في أسواق النفط إذا ما عادت الإمدادات الإيرانيّة بعد رفع العقوبات عن قطاع الطاقة ببلاده. ولم يتم بعد تحديد موعد الجولة التالية من المفاوضات بين القوى العالميّة الكبرى وإيران بشأن إعادة إحياء الاتفاق.

ونقلت وكالة «بلومبرج» للأنباء عن الوزير القول: إنه بينما يواجه الاقتصاد الإيراني «تحديات استثنائية» فإنه يمكنه «بسهولة» زيادة إنتاج النفط الخام إلى ستة ملايين برميل يوميًا. ولفتت الوكالة إلى أن إنتاج إيران اليومي من النفط لم يصل لستة ملايين برميل منذ سبعينيات القرن الماضي، ويقدر حاليًا بنحو 5ر2 مليون برميل.

تجدر الإشارة إلى أن إيران مُعفاة من الالتزام بالحصص التي يُحدّدها تحالف «أوبك بلس» (منظمة الدول المصدّرة للبترول «أوبك» والمُنتجون من خارجها) كونها خاضعة لعقوبات، إلا أن احتمال تدفّق الإمدادات الإيرانيّة إلى الأسواق بمجرد رفع العقوبات من شأنه أن يؤثر على الأسعار.

وقال زنكنه لشانا: العودة إلى السوق واستعادة الحصة في السوق ليست مهمة صعبة، رغم أنها ستضع الكثير من الضغط على وزارة النفط ووزير النفط المُقبل.

وأضاف: إنه «لن يحدث شيء» للأسواق العالميّة إذا ارتفعت الصادرات الإيرانية بعد إلغاء العقوبات، لأن «أوبك حكيمة بما فيه الكفاية، وأعضاء أوبك بلس الذين يتعاون مع أوبك هم أيضًا حكماء، سيتفهمون بالتأكيد ويستوعبون عودة إيران».

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X