fbpx
كتاب الراية

من كل بستان وردة …. القرآن الكريم كله خير

يجب على كل مسلم مؤمن أن يطبّق كل ما جاء في القرآن

قال رب العزة والجلال «مَّا فَرَّطْنَا فِي الْكِتابِ مِن شَيْء» أي إن القرآن هو المقصود، وهو دليل المسلم الحق الذي يدله على عبادة الله سبحانه وتعالى وترك ما سواه، القرآن الكريم حياة وصلاح للمسلم وهو علاج الأرواح قبل الأجساد، وما خاب من كان طريقه ومنهاجه هذا الكتاب الذي ليس له مثيل، إذَنْ من هنا يجب على كل مسلم مؤمن أن يطبّق كل ما جاء في القرآن الكريم من تعاليم وينتهي عن كل ما ينهاه عنه، فيكون قد فاز في الدارين الدنيا والآخرة. وهذه نصيحة مني بأن يكون القرآن نبراسًا وهاديًا لكل مسلم حتى نفوز بالجنة التي نسعى لنيلها، وهي هدف كل مسلم مؤمن، وأكتفي بهذه النصيحة لأني لست من أصحاب الاختصاص، ولكني أحاول أن أنصح نفسي، وجميع المؤمنين بأن نتمسك بالقرآن الكريم وأن نظل أبدًا نقتبس من نوره.

كاتب وشاعر وإعلاميّ

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X