المحليات
بموجب مذكرة تفاهم بين الجانبين

«الفيصل بلا حدود» داعم أساسي لأنشطة «القطرية للسرطان»

مبادرات ومشاريع مشتركة لتعزيز الخدمة المجتمعية

الدوحة  الراية:

وقعت الجمعية القطرية للسرطان مُذكرة تفاهم مع مؤسسة الفيصل بلا حدود للأعمال الخيرية، بموجبها اتفق الطرفان على تأسيس شراكة فاعلة بينهما وتهيئة الظروف المُلائمة لتعاون بعيد المدى في مجال دمج أنشطة التوعية الموجهة للمُجتمع، لتكون الفيصل بلا حدود شريكًا وداعمًا أساسيًا لأنشطة الجمعية.

وأكد الطرفان أن مذكرة التفاهم تهدف في المقام الأول لخدمة المجتمع القطري، من خلال الوصول ببرامج التوعية لأكبر شريحة من السكان في دولة قطر، دعمًا لبرامج الوقاية التي تعمل عليها القطرية للسرطان، ولتوفير الدعم للمُتعايشين مع المرض.

وبهذه المناسبة أعربت السيدة منى أشكناني – المدير العام للجمعية القطرية للسرطان – عن سعادتها بالشراكة مع مؤسسة الفيصل بلا حدود، مؤكّدة أنها من المؤسسات المؤثرة في المجتمع والتي لها دور كبير في الكثير من البرامج المجتمعيّة، وأن الاتفاق سيكون له أثر إيجابي واضح على برامج القطرية للسرطان، خاصةً في شقها التوعوي، وهو جانب هام جدًا تحرص عليه الجمعية.

وأشارت إلى حرص الجمعية على التوسّع في شراكاتها مع كافة المؤسسات القطرية، سعيًا منها لأداء رسالتها وتحقيق أهدافها على أكمل وجه، ومن أجل إيصال برامجها المُختلفة لأوسع شريحة من السكان.

ولفتت إلى أن مذكرة التفاهم تؤسس لتحقيق المزيد من الدعم والمُناصرة للمتعايشين مع السرطان، لتوفر الفيصل بلا حدود دعمًا للحالات التي تحدّدها القطرية للسرطان، ما يدعم رسالة الجمعية، باتخاذ وتنفيذ كافة الوسائل الممكنة للوقاية من السرطان وتخفيف آثاره على المرضى في قطر، وذلك من خلال العمل مع شركائها لتوعية المُجتمع، وتمكين ومناصرة المُتعايشين مع المرض، والتطوير المهني والبحث العلمي في مجال السرطان.

من جانبه أكد المهندس عبد اللطيف علي اليافعي، المدير العام لمؤسسة الفيصل بلا حدود للأعمال الخيرية، أهمية دور هذه المذكرة في تعزيز التعاون المشترك، الذي سيكون بمثابة منصة لتسهيل القيام ببرامج ومبادرات ومشاريع مجتمعيّة تهدف في المقام الأول إلى المُساهمة في دعم الأنشطة والمشاريع الخاصة بالمرضى.

وأشار إلى أن مؤسسة الفيصل بلا حدود للأعمال الخيرية سعت منذ تأسيسها إلى دعم ونشر المبادرات والبرامج والمشاريع التي تساهم في تعزيز مفهوم المسؤولية المجتمعية داخل دولة قطر. وتوجه اليافعي بالشكر إلى سعادة الشيخ فيصل بن قاسم آل ثاني، رئيس مجلس إدارة مؤسسة الفيصل بلا حدود، على دعمه الكامل لتنفيذ مثل هذه المبادرات المجتمعيّة.

تجدر الإشارة إلى أن الاتفاقية شملت تعاون الطرفين في تنفيذ البرامج والمشاريع والمبادرات المُجتمعية المشتركة، التي تهدف إلى تعزيز المسؤولية المجتمعية وتعزيز دور الخدمة المجتمعيّة لدى كافة فئات المجتمع القطري.

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X