المحليات
واصلت تطبيق الاحتياطات لحماية العمال من الإجهاد الحراري.. أشغال:

فحص طبي مجاني لـ 67719 عاملًا بمشروعات البنية التحتية

إلزام المقاولين بوضع خطط للتعامل مع الإجهاد الحراري

توفير أماكن استراحة مظللة في مواقع العمل وتزويد العمال بالمياه المجانية ومعدات الحماية الشخصية

الدوحة  الراية:

تواصل هيئة الأشغال العامة «أشغال» تطبيق مجموعة من الضوابط والإجراءات لضمان صحة وسلامة العمّال، مع الالتزام بساعات العمل المسموح بها وفقًا للقرار الوزاري رقم (17) لسنة 2021 بشأن الاحتياطات اللازمة لحماية العمال من الإجهاد الحراري في مواقع العمل المكشوفة خلال فترة الصيف، حيث يحظر العمل في الفترة بين الساعة العاشرة صباحًا والساعة الثالثة والنصف مساءً بين 1 يونيو وحتى 15 سبتمبر من كل عام، وذلك بالنسبة للأعمال التي تؤدى تحت الشمس أو أماكن العمل المكشوفة أو غير المزودة بالتهوية.

ويعد توفير بيئة عمل آمنة من أهم الاشتراطات التي تفرضها «أشغال» على المقاولين المنفذين لمشاريعها، حيث تلزم المقاولين بوضع خطط للتعامل مع خطر التعرض للإجهاد الحراري وكيفية تلافي آثاره مع القيام بتنفيذ عدد من الإجراءات في مواقع العمل منها توفير أماكن استراحة مظللة في عدة مواقع ضمن نطاق المشروع مع تزويد جميع العمّال بمياه الشرب المجانية طوال فترة العمل، وتوفير معدات الحماية الشخصية. كما تلزم «أشغال» المقاولين بتعيين مسعفين ومشرفين للسلامة والصحة المهنية في مواقع المشاريع لتوفير الإرشادات والإسعافات الأولية للعمالة، بالإضافة إلى تنفيذ حملات توعوية لكافة العمّال على حول مخاطر الإجهاد الحراري وذلك في الفترة من بداية يونيو وحتى منتصف سبتمبر من كل عام.

وتواصل «أشغال» تنفيذ برنامج الفحص الصحي للعاملين وذلك للكشف عن الأمراض المزمنة التي قد تزيد من خطر الإجهاد الحراري، وهي فحوصات مجانية دون أي تكلفة على العامل. وقد نجحت الهيئة خلال عام 2020 والنصف الأول من 2021 في إجراء الفحص الصحي لـ 67719 عاملًا، أو 89.12% من إجمالي القوى العاملة، حيث يتم تحويل أي عامل تظهر نتائجه بمعدلات غير طبيعية إلى مستشفى تابع لوزارة الصحة العامة، لإعادة الفحص وإعطائه خطة العلاج والأدوية اللازمة، مع المتابعة المنتظمة. ويذكر أن هذا البرنامج الصحي الاستباقي هو واحد من برامج قليلة جدًا من هذا النوع يتم تنفيذها في برامج البنية التحتية على مستوى العالم.

هذا وتحرص «أشغال» على أن يتم تطبيق معايير الصحة والسلامة في جميع شؤونها وإداراتها من خلال تنفيذ حملات رقابية للمشاريع للوقوف على الجوانب المتعلقة بالصحة والرعاية، بالإضافة إلى تنفيذ المبادرات التي تهدف إلى تعزيز الوعي حول هذا المجال.

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X