أخبار عربية
وساطات لإيقاف التصعيد ضد القوات الأمريكية .. الكاظمي:

الإرهابيون يواصلون محاولتهم إعاقة الحياة في العراق

بغداد- وكالات:

أعلن رئيس مجلس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي أمس إلقاء القبض على متهمين بالفساد في ملف الكهرباء، مؤكدًا أن الحكومة تعمل على خطة استراتيجية لإدامة الكهرباء. وقال الكاظمي، إن «الإرهابيين وداعميهم يواصلون محاولتهم إعاقة الحياة في العراق، فبعد أن عجزوا عن المواجهة مع قواتنا المسلحة البطلة، ها هم يستهدفون محطات وأبراج الطاقة الكهربائية بشكل متواصل». ولفت إلى أن «هناك قوى واهمة، تعمل على ألا يصل العراق إلى الاكتفاء الذاتي في الطاقة والغاز، وتحاول إعاقة هذه الجهود بكل وسيلة». وكشف الكاظمي عن أن العراق أنفق ما يقرب من 80 مليار دولار على قطاع الكهرباء منذ عام 2003 لكن الفساد كان عقبة قوية أمام توفير الطاقة للناس بشكل مستقر، وهو إنفاق غير معقول دون أن يصل إلى حل المشكلة من جذورها. وأوضح أن «الحكومة الحالية عملت على قطاع الطاقة وتطويره ولن تتوقف، ونعمل على خطة استراتيجية نؤسس لها وفق دراسات واقعية لإدامة الكهرباء كخدمة مستمرة للمواطنين».

وأكد الكاظمي أن حلولهم في قطاع الطاقة الكهربائية تستند إلى تنويع مصادر الطاقة وتحقيق الاكتفاء من الوقود الغازي أو غيره لتشغيل محطات

التوليد. وقال إن «الاستهدافات المستمرة لقطاع الكهرباء تحاول أن تمنع استقرار المنظومة الكهربائية، خاصة بعد أن افتتحنا محطتين حديثتين ومهمتين في ذي قار وصلاح الدين»، مضيفًا أنه «لا توجد حلول سريعة لمشكلة الكهرباء، لكننا نضع الحلول والإجراءات بأسرع أداء ممكن، ونستنهض كل طاقات قطاعي الإنتاج والتوزيع لأجل وضع الحلول، وأن يلمس المواطن نتائج إيجابية». وقال الكاظمي إن «التحقيقات مستمرة لملاحقة صغار وكبار المفسدين في قطاع الكهرباء، هؤلاء مثلوا يدًا آثمة ساعدت الإرهاب وخدمت أهدافه»، مضيفًا: «يجب أن لا يتحول قطاع الكهرباء مادة للصراعين السياسي والانتخابي فالمواطن عانى بما فيه الكفاية من هذه الصراعات ونعمل بكل الجهود لتوفير الطاقة الكهربائية للمواطنين». من جهة ثانية، كشفت «كتائب سيد الشهداء» أمس، عن وجود «وساطات» من أطراف مختلفة بهدف إيقاف التصعيد العسكري ضد القوات الأمريكية في البلاد.

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X