fbpx
الراية الرياضية
قطر تنافس ملفات السعودية والهند وإيران

«كورونا» يؤجل إعلان مستضيف «آسيا 2027»

الدوحةالراية:

قرر الاتحاد الآسيوي لكرة القدم تأجيل عملية تقديم عروض استضافة كأس آسيا 2027 إلى العام القادم بدلًا من الحالي بسبب جائحة «كوفيد-19».

وكان من المُنتظر اختيار الدولة الفائزة باستضافة كأس آسيا على هامش المؤتمر السنوي للاتحاد الآسيوي في 27 نوفمبر 2021.

وتقدمت قطر والسعودية والهند وإيران بعروض لاستضافة البطولة القارية.

وقررت اللجنة التنفيذيّة بالاتحاد الآسيوي لكرة القدم، بحسب بيان رسمي صدر فجر أمس، مُراجعة الجدول الزمني لعملية تقديم الملفات لاختيار البلد المُضيف لكأس آسيا 2027، إلى عام 2022.

وبرر الاتحاد الآسيوي قراره بالقيود المفروضة على السفر، ما يعيق تنظيم زيارات التفتيش إلى الاتحادات الأعضاء المتقدمين، التي تُشكل جزءًا أساسيًا من عملية تقديم الملفات لاختيار البلد المُستضيف لأعرق بطولات كرة القدم للرجال في آسيا.

ويُشار إلى أن الصين تستضيف نهائيات كأس آسيا 2023، وذلك بعد القرار الذي صدر في الاجتماع غير العادي للجمعية العمومية في الاتحاد الآسيوي لكرة القدم خلال اجتماعها في باريس خلال شهر يونيو 2019.

ويذكر أن اتحاد الكرة دشن شعار ملف استضافة «كأس آسيا 2027» وذلك على هامش إقامة المباراة النهائية لكأس سمو الأمير المفدى لكرة القدم في نسختها ال 48 للموسم الرياضي 2019-2020 وتزامنًا مع اليوم الوطني لدولة قطر.

وقام سعادة الشيخ حمد بن خليفة بن أحمد آل ثاني رئيس الاتحاد القطري لكرة القدم بتدشين الشعار رسميًا مع الشيخ سلمان بن إبراهيم آل خليفة رئيس الاتحاد الآسيوي لكرة القدم، وذلك بملعب أحمد بن علي رابع ملاعب بطولة كأس العالم لكرة القدم قطر 2022 مُستضيف نهائي كأس سمو الأمير المفدى لكرة القدم. ويُمثل شعار قطر لاستضافة بطولة كأس آسيا 2027، دول العالم الصاعدة، فيدمج التقاليد والثقافات القطرية والآسيوية ورحلات نموها، «فالأدعم» يتمثل في اللون الأحمر الداكن للعلم القطري ويرمز إلى هُوية قطر القوية وحداثتها، ويتناغم مع اللون الذهبي، لون النجاح والازدهار والحظ السعيد، أما الرقم 27، من 2027، فهو يرمز زمنيًا لإرث قيد التكوين، فيما تُمثّل زخارف السدو، تقاليد الحرف اليدويّة في قطر، وهي شهادة على كرم الضيافة والفخر والعمل الجاد لأهل الأمة، أما ملعب كرة القدم الموجود في لب التصميم فيُشكل مجالًا للأحلام، حيث الأشياء العظيمة تتبلور.

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X