fbpx
فنون وثقافة
مؤكدًا ندرة الأسماء الشعرية الجديدة.. حمد البريدي:

لدينا مبدعون لكن تنقصهم الشجاعة

الدوحة- الراية:

أكد الشاعر حمد البريدي أن الحاجز الوهمي والمتمثل بالخجل وعدم الثقة هو السبب الأكبر لقلة الأسماء الشعرية الجديدة على صعيد الساحة المحلية، مشيرًا إلى أن هناك مبدعين كثرًا لكن تنقصهم الشجاعة. وحلّ البريدي ضيفًا على أولى سهرات ليالي العيد على صوت الخليج في بث مشترك مع تلفزيون قطر، وفي ضيافة الشاعر والإعلامي عادل عبدالله في أمسية شعرية حوارية ممتعة. حيث بدأ حديثه عن ذكرياته في صوت الخليج وعن انطلاقته من خلالها، والتي يعتبرها صوتًا للعالم العربي بأكمله، وانتقل سريعًا للحديث عن تجربته وآلامه بالبعد عن الدوحة التي يعشقها بغرض الدراسة في المملكة الأردنية، حيث تخرج حديثًا من جامعة مؤتة متخصصًا في إدارة الأعمال الدولية.

وعن سؤاله حول ضرورة ثقافة الشاعر، قال «البريدي» إن لم يكن الشاعر مثقفًا فسيكون شعره تقليديًا بسيطًا يفتقد العمق، وإذا ما أراد الشاعر أن يخلده التاريخ فيجب أن يُضمن التاريخ في أبياته، فالتاريخ العربي هو إرثنا ويجب دراسته والتعمق به ونقله للأجيال القادمة. كما قدم نصيحة للشعراء الجدد والقادمين للساحة الشعرية بضرورة التميّز والخروج عن المألوف، دون الخروج عن الخطوط الحمراء.

وتحدث «البريدي» عن دخوله عالم كتابة الأغنية والذي حدث بالمصادفة من خلال اختيار الملحن عبدالله المناعي لأبيات من قصيدة عمرها عشر سنوات بغرض تحويلها لأغنية للفنان فهد الكبيسي، وقال «البريدي» : تشرفت كلماتي بغنائه فهو فنان قطر الأول، وأنا من جمهوره ومحبيه، أما عن آخر ما كتب للأغنية فهي أغنية «آمين إنت» للفنان «ناصر الكبيسي» والتي حققت أكثر من مليون مشاهدة، وتمنى خلال اللقاء ظهور شعراء يمتلكون حضور الفنان «ناصر الكبيسي» في عالم الأغنية.

وخص الشاعر «حمد البريدي» إذاعة صوت الخليج بأبيات حصرية تبث للمرة الأولى عبر أثيرنا بعنوان «أنا معك»، كما تضمنت السهرة عددًا من الوقفات الشعرية المميزة، واستقبال اتصالات عدد من المستمعين.

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X