fbpx
كتاب الراية

همسة ود.. السياحة الداخلية .. مصدر مهم من مصادر الدخل

إقبال كبير على السياحة الداخلية رغم الجائحة في ظل وعي الجميع بالإجراءات الاحترازية

مع القيود المفروضة على السفر في الوقت الراهن وعدم قدرة الناس على مُغادرة البلاد مثل السابق، الأمر الذي دفع الكثير من الأسر والأفراد إلى الاتجاه للسياحة الداخليّة في قطر، والتعرّف بصورة أكبر على ما تضمّه من مكوّنات ومرافق عالميّة مُتميّزة، فرغم أن دولة قطر من الدول التي تمتلك مساحة جغرافية صغيرة نسبيًا إلا أن هناك العديد من الأماكن السياحيّة في قطر تجعلها محط أنظار العديد من السياح من مُختلف بلاد العالم.

تعتبر السياحة الداخليّة مصدرًا مهمًا من مصادر الدخل للدول، خاصة الدول التي تمتلك آثارًا وأماكن سياحية وترفيهية عديدة ومميّزة مثل دولة قطر، حيث تمتلك قطر:

١- سوق واقف، الذي يُعد من أبرز الأماكن السياحيّة في قطر، التي تعكس عراقة وتراث دولة قطر، ويحتوي هذا السوق القديم على العديد من الممرات الضيّقة التي تحتوي على محلات تجارية لبيع التوابل والبخور وأواني الطهي التقليدية والمجوهرات، أما بالنسبة للبُعد التاريخي لسوق واقف فقد كان هذا السوق محطة توقف للبدو قبل قرن من الزمان تقريبًا.

٢- متحف الفن الإسلامي، الذي يحتوي على مجموعة متنوّعة من الأعمال التي تعكس الحضارة الإسلاميّة والعربية، بما في ذلك أعمال النسيج والأعمال الزجاجية وأعمال الخط وغيرها.

٣- متحف قطر الوطني، الذي يُعد من أحدث الأماكن السياحيّة في قطر بناءً، حيث تمّ افتتاح هذا المتحف في شهر مارس من عام 2019م.

٤- كورنيش الدوحة، يحظى كورنيش الدوحة لجمال إطلالته على الخليج باهتمام كبير من قِبل السكان المحليين والزوّار الذين يتوافدون إلى دولة قطر.

٥- قرية كتارا الثقافية، التي تهتم بكل ما هو ثقافي، حيث تحتوي على العديد من المباني التقليدية.

كما تحتوي هذه القرية الثقافية على مسارح يتم فيها إقامة العديد من الفعاليات ذات العلاقة بالموسيقى والسينما والمسرح.

٦- برج أسباير، يقف برج أسباير في العاصمة القطرية الدوحة، ويُعد من الرموز الحديثة للعاصمة القطرية، ويمكن تمييز هذا المعلم الإنشائي الرائع من خلال ارتفاعه المُدهش، وقد تم إنشاء هذا البرج تزامنًا مع انطلاق دورة الألعاب الآسيوية ٢٠٠٦.

وأعتقد أنه يجب على الدول تشجيع وتنشيط السياحة المحليّة بها، حتى تصبح دخلًا مهمًا خاصة في وقت الأزمات مثل أزمة كورونا التي يعيشها العالم كله الآن، التي أثرت على حركة التنقلات بين الدول، ما أثر على مجال السياحة بها.

تشهد السياحة الداخليّة إقبالًا كبيرًا حاليًا في دولة قطر رغم أزمة كورونا في ظل وعي الجميع بالإجراءات الاحترازيّة والتزام القطاع الفندقي والعملاء بها، لا سيما بعد بدء تنفيذ المرحلة الثالثة من خُطة رفع الحظر بشكل تدريجي وعودة النشاط التجاري والاقتصادي في الدولة.

[email protected]

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X