fbpx
فنون وثقافة

مبادرة لتنمية مواهب ذوي الإعاقة البصرية

الدوحة –  الراية:

أقامت مؤسسة أصدقاء ذوي الإعاقة البصرية في قطر فعالية بعنوان «أيها الكفيف أمسك قلمك» التي تهدف إلى تثقيف المكفوفين، وتنمية مواهبهم والطرق العملية لتحقيق ذلك. وذلك بحضور عدد من الأكاديميين والإعلاميين. وفي البداية تحدّث حسن المحمدي مدير تحرير جريدة العرب، عن أهمية الاهتمام الإعلامي بالمكفوفين، ورعايتهم، والاهتمام بالجانب الحقوقي والخروج عن التصوير النمطي للمكفوفين في سياق الشفقة والعطف فقط، مشيرًا إلى أن هذا الأمر المتعلق بالصورة النمطية، يعيق التعامل البنّاء مع المكفوفين، حيث لا يمكن البقاء في السياقات الحقوقية دون الالتفات للسياقات الاجتماعية والنفسية والتربوية وكافة المجالات التي يمكن للمكفوفين عبرها أن يعززوا مسيرتهم كأفراد، من جانبه أشار الكاتب مختار خواجة، إلى أهمية اكتشاف مواهب المكفوفين، وتناول آليات ذلك، وطرق إدارة الموهبة بعد اكتشافها وصقلها، مشيرًا إلى أن السيد: حسن المحمدي أصاب جوهر الموضوع في حديثه عن الصورة الموضوعية للكفيف، فالصورة الموضوعية للكفيف عن نفسه والصورة التي يملكها المحيط عنه، تؤثر في طريقة تعامله مع الأمور كافة ومن بينها موهبته. فيما عقب حسين خليل نظر مدير المؤسسة مؤكدًا على أن القراءة غدت متاحة عبر كثير من الوسائط التقنية المميّزة، وأن لا حجة للكفيف في عدم تطويره لنفسه، مؤكدًا أن المجتمع سيتقبل الكفيف ما دام قادرًا على الوصول والنجاح، وسيحترمه بلا شك.

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X