الراية الرياضية
فجر غدٍ في نصف نهائي الكأس الذهبية

العنابي يتحدى الأمريكان في أصعب امتحان

لاعبونا يتسلحون بالمعنويات المرتفعة لحسم موقعة العبور

رسالة أوستن – وحيد بوسيوف: موفد لجنة الإعلام الرياضي

يبحث منتخبنا الوطني الأول لكرة القدم عن فرصته في بلوغ المباراة النهائية لبطولة الكأس الذهبية، وذلك خلال المواجهة التي ستجمعه مع صاحب الأرض والجمهور -المنتخب الأمريكي- عند الساعة الثانية والنصف فجر الجمعة بتوقيت الدوحة، على استاد Q2 أوستن، في الدور نصف النهائي من البطولة.

المواجهة تحد آخر للعنابي الذي يبحث عن مواصلة كتابة التاريخ بالبطولة، في مباراة صعبة وقوية كونها نقطة العبور إلى النهائي والمنافسة على اللقب في أول مشاركة له.

ويسعى نجوم منتخبنا إلى مواصلة مشوارهم في البطولة بالتواجد في المحطة الرابعة والأخيرة التي ستكون في «لاس فيجاس»، بعد أن كانوا قد نجحوا في بلوغ الدور نصف النهائي عقب تخطيهم السلفادور في الدور ربع النهائي، ليصبحوا بين الأربعة الكبار.

ومما لا شك فيه أن مباراة المنتخب الأمريكي ستكون الأصعب في مسيرة العنابي مع البطولة حتى الآن، حيث سيكون في مواجهة المنتخب الذي يبحث عن التتويج باللقب الذي فشل في تحقيقه خلال النسخة الماضية (2019) بعد خسارته في النهائي أمام المكسيك، وهدفه في هذه النسخة تحقيق اللقب، بما أن البطولة بالنسبة لهم بمثابة التحضير أيضًا للمرحلة الأخيرة من تصفيات كأس العالم قطر 2022، مع لاعبين حتى وإن كانوا شبابًا لكن طموح هذا المنتخب لا بد أن يكون كبيرًا دون أن يتوقف عند حدود الوصول للمربع الذهبي، الأمر الذي يجعل العنابي مطالبًا ببذل أقصى جهد ممكن من خلال هذه المواجهة لتحقيق هدفه في اللقاء المتمثل بالتأهل للمباراة النهائية التي ستجمعه مع الفائز من المباراة الثانية بين المكسيك حاملة اللقب وكندا.

ثقة كبيرة في نجوم منتخبنا

ومع أن كل المؤشرات تؤكد أن المواجهة ستكون صعبة وهذا ما يتطلب أعلى درجات الاستعداد فنيًا وبدنيًا، واستغلال المعنويات العالية التي يمر بها اللاعبون من خلال تقديمهم مستويات رائعة خلال الدور الأول وفي الدور ربع النهائي، فمن الناحية الفنية منتخبنا جاهز فعلًا عطفًا على ما سبق وما قدمه في المباريات الماضية، فليس من السهل على أي منتخب أن يتصدر مجموعته في بطولة يشارك فيها لأول مرة لكن المستحيل ليس قطريًا، حيث فاز مرتين وتعادل مرة واحدة، وهذا ما فشلت فيه حتى البرازيل وكولومبيا وبيرو، وكذلك إقصاء المنتخب السلفادوري في الدور ربع النهائي الذي كان قد قدّم مباريات رائعة في الدور الأول خاصة في اللقاء الذي واجه فيه المكسيك، لهذا فثقتنا كبيرة في لاعبي منتخبنا لتقديم أفضل ما لديهم في هذه المواجهة حتى يتسنى لهم التواجد في نهائي «لاس فيجاس» وكتابة فصل آخر من تاريخ كرة القدم القطرية في مشاركته الحالية بالكأس الذهبية.

علاج الأخطاء

ركز الجهاز الفني بقيادة فيليكس سانشيز على الاستعداد لهذه المواجهة من خلال حرصه على تجاوز الأخطاء التي ظهرت في مباراة السلفادور، وهي الأخطاء التي كلفته تعرض مرمى منتخبنا لهدفين في الدور ربع النهائي.

راحة مفيدة للاعبينا

جهز سانشيز منتخبنا الوطني لمواجهة المنتخب الأمريكي بعد نهاية مباراة الدور الثاني من خلال إعطاء اللاعبين يومين راحة، خاصة أن منتخبنا كان قد تجاوز الأخطاء الدفاعية بعد مباراة بنما من خلال وقفة سريعة من المدرب الذي عالجها خلال مباراة جرينادا وهندوراس القوي هجوميًا، ورغم ذلك لم يتلق العنابي أي هدف في تلك المباراة، لهذا لا خوف على دفاع منتخبنا كون هدفيْ السلفادور جاءا بعد المجهود الكبير الذي بذله اللاعبون خلال المباريات الماضية، وفي الشوط الأول من تلك المباراة، والدليل على ذلك أنه حافظ على تفوقه بعد التغييرات التي قام بها فيليكس سانشيز.

قوة خط الهجوم

أكثر ما كان يخيف منافسي منتخبنا الوطني خلال المباريات السابقة هو الهجوم المرعب الذي يقوده هداف البطولة المعز علي، ففي كل مؤتمر صحفي قبل أي مباراة يحذّر الجهاز الفني لتلك المنتخبات لاعبيه من سرعة انتقال الكرة من الدفاع للهجوم من طرف نجوم منتخبنا، وهذا ينطبق على مدرب المنتخب الأمريكي جريج برهالتر الذي اعترف أن مباراتهم أمام العنابي ستكون الأصعب كونهم سيلعبون أمام أقوى هجوم في البطولة.

فقد تمكن هجوم منتخبنا من تسجيل 12 هدفًا خلال المباريات الأربع التي خاضها حتى الآن حيث يعتبر الأقوى بين كل منتخبات الكونكاكاف، سجل منها ثلاثة أهداف في مرمى المنتخب البنمي وبعدها رباعية في شباك جرينادا وسجل هدفين أمام هندوراس، بالإضافة لثلاثة أهداف سجلها في الدور ربع النهائي أمام السلفادور.

عبدالكريم حسن: مستوى المنافسة مرتفع

أكد عبدالكريم حسن مدافع منتخبنا أن التحضيرات لمواجهة المنتخب الأمريكي سارت على ما يرام، وأن اللاعبين يسعون إلى الفوز والتأهل لنهائي البطولة. وأضاف: حققنا هدفنا أمام السلفادور بالوصول لنصف النهائي، في مواجهة لم تكن سهلة لأننا نلعب في هذه البطولة لأول مرة، والفرق التي واجهناها سبق لها أن شاركت في المونديال وهذا يؤكد أن مستوى المنافسة مرتفع. وأشار إلى أن الطاقم الطبي للمنتخب يعمل جاهدًا من أجل تجهيزهم في كل مباراة يلعبونها بسبب ضغط جدول المباريات.

مشعل برشم: نسعى لإظهار أفضل ما لدينا

قال مشعل برشم حارس منتخبنا: إن المباراة ستكون صعبة أمام منتخب قوي يعد واحدًا من أفضل المنتخبات في البطولة مع المنتخب المكسيكي، والكل يعرف قدراته جيدًا ونسعى لإظهار أفضل ما لدينا وأن نقدم صورة جيدة في هذه المواجهة. وأضاف: هدفنا هو الفوز والتأهل للنهائي وسنبذل قصارى جهدنا من أجل ذلك، فنحن نشارك في هذه البطولة من أجل المنافسة والظهور بأفضل مستوى لدينا.

وتابع: من الرائع أن نشاهد الجماهير في المدرجات، وهذا ما يعطي للبطولة نكهة خاصة.         

فيليكس سانشيز يؤكد في المؤتمر الصحفي:

نشعر بحماس كبير ونتطلع للنهائي

أكد الإسباني فيليكس سانشيز مدرب منتخبنا الوطني أن مواجهة المنتخب الأمريكي ستكون صعبة لأن البطولة تقام على أرضه، حيث قال في تصريحات له في المؤتمر الصحفي أمس: خضنا مباراة صعبة في الدور ربع النهائي أمام السلفادور وحققنا فيها التأهل والتواجد بالمربع الذهبي، وقد حرصنا على أن يستعيد الفريق جاهزيته، ونحن على ثقة في قدرات اللاعبين والتزامهم، ونتطلع للظهور بالمستوى المطلوب أمام مستضيف البطولة، وتحقيق النتيجة التي نتطلع إليها.

وقال: الفريق جاهز لهذه المباراة التي نسعى فيها للمنافسة، وكنت قد تحدثت بعد مباراتنا الأخيرة أننا تحدينا الضغط الكبير لجدول مباريات البطولة، وهذه المواجهة تحد آخر بالنسبة لنا حيث نتطلع فيها للوصول إلى النهائي، وهذه هي استراتيجيتنا المنافسة في كل البطولات التي نشارك فيها، وهذا ما أكدناه لحد الآن في هذه النسخة من الكأس الذهبية.

وأضاف: نشعر بحماس كبير في كل بطولة نشارك فيها، حيث نحاول فيها أن نجهز الفريق من أجل مونديال 2022 من خلال وضعنا لخطة لكي نظهر بمستوى أفضل.

وأضاف: قمنا بتحليل ودراسة طريقة لعب المنافس فحسب اعتقادي يلعبون بأريحية كبيرة وواثقون من مستواهم، ويلعبون من أجل الفوز للوصول إلى المباراة النهائية من خلال العمل الكبير الذي يقوم به المدرب، فمنافسنا فريق قوي يريد التتويج باللقب.

وتابع: المباراة ستكون قوية والجميع سيستمتع بها، وحسب ما قدمناه خلال المباريات الماضية فقد أثبتنا قدرتنا على التنافس أمام أي منتخب كان، من خلال التكيّف مع أسلوب منتخبات الكونكاكاف، فعندما نلعب مثل هذه المباريات هناك العديد من الخيارات بالنسبة لنا، فهم يلعبون من أجل الاستحواذ على الكرة رغم أنني لا أملك أي فكرة عن الطريقة التي سوف يلعبون بها، لكن الذي أعرفه أنه فريق قوي ويحتل المركز ال20 في ترتيب الفيفا، ولديهم لاعبون معتادون على اللعب في مثل هذه الملاعب.

وتطرق لجاهزية اللاعبين فقال: نحن أكثر فريق خاض مباريات متقاربة فيما بينها وفي الأخير هذه قواعد وقوانين البطولة.

تدريب أخير على ملعب المباراة

خاض منتخبنا الوطني أمس تدريبه الأخير على ملعب المباراة « Q2 أوستن» بداية من الساعة السابعة والنصف بتوقيت الدوحة، فيما تدرب المنتخب الأمريكي على ملعب المباراة في الساعة السادسة والربع، وكان فرصة بالنسبة للجهاز الفني واللاعبين لمعاينة ملعب المباراة.

وكان فيليكس سانشيز قد اختار خوض تدريبين فقط لمباراة نصف نهائي، حيث اختار إعطاء اللاعبين راحة ليومين مباشرة، بعد مباراتهم أمام السلفادور في الدور ربع النهائي، وكان التدريب الأول هو الرئيسي.

 

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X