fbpx
اخر الاخبار

بالفيديو والصور.. الربّاع فارس إبراهيم يهدي قطر أول ميدالية ذهبية في تاريخها ورقم أولمبي جديد


طوكيو – قنا:
منح الرباع القطري فارس إبراهيم، قطر أول ميدالية ذهبية في تاريخ مشاركتها بالأولمبياد، بعدما فاز في منافسات وزن 96 كيلوجراما بمسابقة رفع الأثقال للرجال في دورة الألعاب الأولمبية /طوكيو 2020/.
الإنجاز التاريخي للرباع القطري البالغ من العمر 23 عاما جاء بعد رفعه مجموع 402 كيلوجرام في مجموع الخطف والنتر وهو رقم أولمبي جديد.. وهي أول ميدالية ذهبية في تاريخ مشاركة قطر في الألعاب الأولمبية.


وحصل الفنزويلي فيلانيلا سانشيز، على المركز الثاني والميدالية الفضية، فيما ذهبت البرونزية للجورجي بليسنول أنتون.
وهذه المشاركة الثانية لفارس إبراهيم بعد أولمبياد ريو 2016 في وزن 85 كيلوجراما، عندما حل بعمر الثامنة عشر في المركز السابع.
وتأهل فارس إبراهيم إلى دورة الألعاب الأولمبية /طوكيو 2020/، بعد إحرازه ذهبية وزن 96 كيلوجراما في كأس قطر الدولية.

وأ

,أعرب البطل الأولمبي فارس ابراهيم عن سعادته باتصال حضرة صاحب السمو الشيخ تميم بن حمد آل ثاني أمير البلاد المفدى بعد تحقيقه الميدالية الذهبية، حيث أشار بطل الأدعم بأن اتصال سموه يمثل وسام شرف، ودافعاً لتحقيق المزيد من الإنجازات في البطولات المقبلة، ورفع علم قطر في المحافل الدولية.

وأكد بطلنا الذهبي والتاريخي ، الرباع فارس إبراهيم أن الحصول على الميدالية الذهبية في أولمبياد طوكيو 2020 يعد نجاحا تاريخياً بالنسبة له، مؤكداً أن الكلمات تغيب عن وصف تلك اللحظات الرائعة عندما توج بأول ميدالية ذهبية في تاريخ المشاركات القطرية، وقال بعد تسلمه الميدالية أمس” شعوري لايوصف بهذا الإنجاز الكبير، وكل ما أستطيع قوله هو الحمدلله على الميدالية الذهبية”.
وأضاف” أهدي هذا الإنجاز لقطر وللشعب القطري ولكل من ساهم في وصولي إلى منصة التتويج والحصول على الميدالية الذهبية”
وأشار إلى أن المنافسة كانت في غاية القوة والصعوبة لكن العمل والتخطيط الجيد ساهما في جاهزية قطر لخوض غمار المنافسة الأولمبية بأفضل صورة ممكنة، حيث قال” كنا متفوقين على المنافسين، رغم قوة وصعوبة المنافسة ونجحنا في الدخول بالوزن الذي نريده والحمدلله نجحنا في تحقيق الذهبية رغم كل الصعوبات”
وحول تأثير المعسكر الذي خاضه قبل التوجه لطوكيو من أجل التنافس على ميدالية أولمبية، قال” لقد كان لمعسكر جورجيا تأثير جيد بالتأكيد، وكذلك التعليمات من الوالد كان لها تأثير كذلك، والحمدلله تكللت الجهود بالنجاح من خلال الحصول على الميدالية الذهبية”
وشدد على أن ما تحقق من نجاح بمثابة تتويج لعمل امتد لأكثر من أربع سنوات، حيث قال ” لقد بدأنا التحضير من أجل أولمبياد طوكيو قبل 4 سنوات، وكان هناك اجتهاد كبير طوال تلك الفترة من أجل الوصول للميدالية الأولمبية والحمدلله نجحنا في حصد الذهبية وأشكر كل من ساندنا لتحقيق هذا الإنجاز التاريخي.

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X