fbpx
فنون وثقافة
لإقامة الدورات التدريبية والأنشطة التعليمية والتوعوية

مذكرة تعاون بين متاحف مشيرب و «مكافحة الاتجار بالبشر»

تحديث معرض بيت بن جلمود وتضمينه موضوعات متعلقة بالرق الحديث

الدوحة –  الراية:

وقعت اللجنة الوطنية لمُكافحة الاتجار بالبشر التابعة لوزارة التنمية الإدارية والعمل والشؤون الاجتماعية ومتاحف مشيرب التابعة لمشيرب العقارية مذكرة تفاهم تقضي بالتعاون بين الطرفين، بهدف التنسيق في مختلف المجالات المُتعلقة بمكافحة الاتجار بالبشر والعمل على إقامة برامج وأنشطة توعويّة في هذا الإطار.

ووقع على المذكرة كل من السيد محمد حسن العبيدلي وكيل الوزارة المساعد لشؤون العمل وأمين سر اللجنة الوطنية لمكافحة الاتجار بالبشر، والسيد علي الكواري الرئيس التنفيذي بالوكالة لمشيرب العقارية بحضور الدكتور حافظ علي رئيس متاحف مشيرب.

وتعكس مذكرة التفاهم حرص الوزارة واللجنة ومشيرب العقارية على توحيد الجهود المُشتركة والتعاون والتنسيق في سبيل تعزيز رفع الوعي والمعرفة لدى مختلف أفراد المجتمع والعمل معًا لمُكافحة واحدة من آفات العصر الحديث.

وبموجب مذكرة التفاهم، يقوم الطرفان بالتعاون والتنسيق لتنفيذ أنشطة توعويّة مشتركة متعلقة بمكافحة الاتجار بالبشر وتحديث المعرض الحالي في بيت بن جلمود في متاحف مشيرب ليشمل موضوعات متعلقة بالرق الحديث إلى جانب تبادل المعلومات والمواد الترويجية والتقارير ذات الصلة. ويقضي التعاون أيضًا بتنظيم أنشطة مُشتركة منها إطلاق المعرض المحدّث بمناسبة اليوم العالمي لمكافحة الاتجار بالبشر في 30 يوليو إلى جانب تنظيم أنشطة منوّعة تسلط الضوء على مخاطر الاسترقاق والاتجار بالبشر وجهود دولة قطر الريادية في مُحاربتها.

كما تقضي أطر التعاون المتفق عليها بدعم الدورات التدريبيّة والأنشطة التعليمية التي تنظمها المدارس والمؤسسات الأخرى بالإضافة إلى تنظيم الأنشطة والفعاليات ذات الصلة بعمل وزارة التنمية الإدارية والعمل والشؤون الاجتماعية واللجنة الوطنية لمُكافحة الاتجار بالبشر.

وقال السيد محمد حسن العبيدلي وكيل الوزارة المساعد لشؤون العمل وأمين سر اللجنة الوطنية لمُكافحة الاتجار بالبشر: «يأتي توقيع هذه المذكرة في إطار دعم الجهود المُشتركة لمكافحة الاتجار بالبشر والتعاون مع الجهات المعنية في هذا الشأن وفقًا لمهام اللجنة الوطنيّة لمكافحة الاتجار بالبشر التي تضطلع بدور المنسق الوطني والإشراف على تنفيذ الخُطة الوطنية في هذا المجال. وستساهم المذكرة من خلال الأنشطة الترويجية والتثقيفية المُشتركة مع متاحف مشيرب ومعرض بيت بن جلمود في نشر الوعي بجهود دولة قطر وإنجازاتها في تطوير التشريعات وتعزيز الممارسات الوطنية لمنع ومكافحة الاتجار بالبشر وتوفير الحماية للعمال الوافدين وفقًا للمعايير الدولية والمعاهدات المصادق عليها تماشيًا مع أهداف رؤية قطر الوطنية 2030، وذلك بما من شأنه إبراز إسهامات الدولة في هذا المجال».

وبدوره صرّح السيد علي الكواري الرئيس التنفيذي بالوكالة لمشيرب العقارية: «نتشرّف بعقد هذه الاتفاقية مع وزارة التنمية الإدارية والعمل والشؤون الاجتماعية لإيجاد خُطة منهجية وعملية للتعاون بين مختلف المؤسسات الوطنية بهدف دعم الخُطة الوطنية لمكافحة الاتجار بالبشر بمختلف أشكاله. وتؤكد هذه الخُطوة أهمية التعاون بين مختلف الهيئات والشركات الوطنية في سبيل مواجهة التحديات المشتركة والعمل معًا على تعزيز صورة وطننا ومجتمعنا. وتؤكد مشيرب العقارية التزامها الكامل بدعم بنود الاتفاقية والعمل لتحقيق الأهداف المنشودة لما فيه خير الإنسانية والمساهمة في دعم الجهود الوطنية والدولية في رفع مستوى التوعية حول واحدة من أهم القضايا في عصرنا الحالي».

من جانبه قال الدكتور حافظ علي، رئيس متاحف مشيرب: «منذ انطلاقتها، أولت متاحف مشيرب أهمية بالغة بموضوع الاسترقاق والاتجار بالبشر، وقد عملنا في بيت بن جلمود على تقديم نموذج حضاري وإرث إنساني عالمي لتسليط الضوء على هذه القضية ورفع مستوى الوعي لدى مختلف شرائح المُجتمع خصوصًا الطلاب. ويسرّنا توقيع مذكرة التفاهم مع وزارة التنمية الإدارية والعمل والشؤون الاجتماعية واللجنة الوطنية لمُكافحة الاتجار بالبشر لنوحّد جهودنا للتعامل مع هذه القضية المهمة في تاريخ الإنسانيّة».

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X