fbpx
أخبار عربية

أقل من نصف متر يفصل السودان عن الفيضان

الخرطوم – وكالات:

أعلنت لجنة الفيضان التابعة لوزارة الري والموارد المائية السودانية، أمس، أن مناسيب النيل في الخرطوم سجلت 16.04 متر، ليبقى لمنسوب الفيضان (16.50 متر) أقل من نصف متر. وأفاد بيان صادر عن اللجنة، بأن «إيراد النيل الأزرق عند محطة الديم بالحدود السودانية الإثيوبية بلغ 573 مليون متر مكعب، ومن المتوقع أن يكون الإيراد خلال الثلاثة أيام القادمة حوالي 600 مليون متر مكعب». وحسب البيان، فإن إيراد نهر عطبرة عند الحدود السودانية الإثيوبية بلغ 385 مليون متر مكعب، وإن معدل التصرفات خلف السدود (بملايين الأمتار المكعبة): الروصيرص: 586، سنار: 548، جبل الأولياء: 78، خشم القربة: 385، مروي: 560. وأشار البيان إلى أن جميع القطاعات ستشهد ارتفاعًا بمتوسط 25 سم، مهيبًا بالمواطنين في كل القطاعات أخذ كل التحوطات اللازمة. وكانت ولاية سنار السودانية قد أعلنت، السبت الماضي، حالة الاستنفار القصوى بعد ارتفاع مناسيب مياه النيل الأزرق في معظم الأحباس بالولاية. من جانب آخر أعلن السودان سعيه للحصول على ضمانات بعدم تضرّره من سد النهضة، متوقعًا اتخاذ مجلس الأمن الدولي إجراء بشأنه، كما حذّر من فيضان للنيل بولاية الخرطوم، في حين يقوم وزير الخارجية الجزائري رمطان لعمامرة بجولة إقليمية مقدّمًا مبادرة لحل الأزمة. وقال الناطق الرسمي المفوض بملف سد النهضة في وزارة الخارجية السودانية، عمر الفاروق: إن بلاده تتوقع أن يتخذ مجلس الأمن الدولي قريبًا إجراءً بشأن أزمة سد النهضة، من خلال إصدار قرار أو بيان رئاسي. وأضاف الفاروق: إن السودان يعمل حاليًا للحصول على ضمانات بعدم تضرّره من سد النهضة.

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X