fbpx
المحليات
لصالح 252 شخصًا من الفئات الأشد حاجة

قطر الخيرية تشيّد 36 منزلًا للفقراء في باكستان

الدوحة –  الراية:

 في إطار جهودها المُتواصلة في مجال الإيواء، قامت قطر الخيرية ببناء 36 منزلًا في باكستان خلال السنوات الثلاث الماضية في جميع أنحاء البلاد، استفاد منها 252 شخصًا من الفئات الأشدّ حاجة، كما تم مؤخرًا تسليم منزلَين لأسرتَين في إقليم بنجاب الباكستانية، بالتنسيق مع مسؤولي حكومة المنطقة.

وتشتمل المنازل التي تمّ بناؤُها – على مساحة حوالي 130 مترًا مربعًا في منطقة جانغ بإقليم البنجاب – على غرف نوم لمرافق أساسيّة، إضافة إلى فناء، وقد تمّ تزويد كلّ منزل بمضخة وخزان لمياه الشرب.

اختارت قطر الخيرية المُستفيدين من الفئات الأكثر فقرًا واحتياجًا من الأسر التي لا معيل لها، ومن ذوي الاحتياجات الخاصّة، إما بإعاقات جسدية أو نتيجة أمراض مُزمنة، ممن ليس لهم منزل يُؤويهم.

وفي تصريح له خلال تسليم مفاتيح المنازل للأسر المُستفيدة، قال شهيد عباس، نائب المفوض لمنطقة جانغ: تقدم قطر الخيرية الكثير من الدعم والمُساندة إسهامًا في تحسين الوضع الاجتماعي والاقتصادي لسكان منطقة جانغ بشكل مستمرّ، ويتمثل ذلك في تنفيذها العديد من المشاريع في مجالات الإيواء والغذاء وتوفير المياه والإصحاح، بالإضافة إلى تنفيذ مشاريع الرعاية الاجتماعيّة. وأعرب عن شكره لأهل الخير في قطر، وتقديره لجهود قطر الخيرية، خاصةً لدورها البارز في مُكافحة جائحة كورونا في باكستان، وتوفيرها مساكن مناسبة للأسر الفقيرة والمحتاجة في مُختلف مناطق البلاد.

حلم تحقّق

ومن جهتهم، عبّر المُستفيدون عن سعادتهم بتسلّم مفاتيح المنازل، لافتين إلى أنّ المُتبرّعين بدولة قطر حققوا أحلامهم من خلال بناء هذه المنازل وتمليكها لهم، حيث ذكرت الأرملة شوغوفتا راني التي كانت تعيش مع أبيها في بيته الطيني المُتهالك بعد وفاة زوجها أنها وأباها من ذوي الاحتياجات الخاصّة، وقد كان الحصول على منزل خاص حلمًا بعيد المنال، لكنه تحقق بفضل الله، ثم بسخاء المُحسنين من أهل الخير.

وبدوره، قال رب نواز وهو معيل لأسرة مكوّنة من ستة أفراد، ويعاني من أمراض الكبد والكلى المزمنة: لقد قامت قطر الخيرية بعمل نبيل من خلال توفير سكن لائق لنعيش فيه حياةً كريمة. وأضاف: كنت أدعو الله دائمًا من أجل الحصول على سكن مُناسب لأسرتي، وها قد تحقّق هذا الحلم الذي كنت أنتظره طويلًا.

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X