fbpx
كتاب الراية

من الواقع … الاكتفاء الذاتي من الرطب والتمور

مطلوب تبنّي استراتيجية تحدد إنتاج كلّ مزرعة قطرية من الثمار

أعلنت أمس وزارةُ البلدية والبيئة، أنها تؤكّد أنّ المزارع القطرية، قد حقّقت الاكتفاء الذاتي من إنتاجها من الرطب والتّمور بنسبة 86 %.

وقد انتهى، بنجاح الأسبوع الماضي، مهرجانُ الرطب المحلي السادس، في الساحة الشمالية بسوق واقف، حيث شاركت 80 مزرعة، في هذا المهرجان، وطرحت إنتاجَها المنوّعَ من مُختلف أنواع الرطب. حيث تمّ إجراء فحوص مخبرية بالمختبرات التابعة لوزارة الصحّة على عيّنات من الرطب التي عُرضت بالمهرجان للتأكّد من خلوّها من متبقيات المبيدات الكيماوية.

ويبلغ عددُ المزارع في قطر نحو 1400 مزرعة، وهو عددٌ محترم من المزارع، لو أحسنّا استغلالها في تنويع إنتاج عددٍ من الثمار والخضراوات والفواكه والأعلاف الخاصة بالحيوانات والدواجن.

وفي تصوّري، أنه يجب وضع دراسة خاصة، تهدف إلى تبنّي استراتيجية تلزم المزارع القطرية بإنتاج نوع معيّن من الثمار لكل مزرعة على حدّة، حتى تغطي جميع أنواع المُنتجات والمحاصيل والسلع الزراعيّة التي يتطلبها السوق المحلي، لتقليل حدة استيراد المنتجات الزراعية والغذائية من الخارج.

وفي بيان لوزارة البلدية والبيئة نُشر أمس، شدّدت على أن الوزارةَ تهدف لزيادة نسبة إنتاج الرطب والتمور خلال الأعوام القليلة المقبلة، وهو أمر يؤكّد مضي وزارة البلدية والبيئة في تبنّيها ازدهارَ مستقبل الزراعة في البلاد.

[email protected]

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X