fbpx
الراية الإقتصادية

اتهام لقواعد السفر البريطانية بالفوضى

لندن – د ب أ:

واجه رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون أمس اتهامات بأن نظام حكومته الخاص بالسفر الدولي في حالة «فوضى»، بعد التخلي عن مُقترحات لتحديد «قائمة مُراقبة صفراء» جديدة. وذكرت وكالة الأنباء البريطانيّة «بي إيه ميديا» أن رئيس الوزراء تعهّد بالحفاظ على قواعد السفر بسيطة قدر الإمكان، واستبعدت مصادر رفيعة المستوى احتمال وجود قائمة جديدة.

ويأتي ذلك بالتزامن مع الكشف عن رحيل رئيسة مركز الأمن الحيوي المُشترك، الذي يقدّم المشورة بشأن قواعد السفر، عن منصبها بهدوء دون تعيين من يخلفها.

كانت الحكومة تدرس قائمة المُراقبة الجديدة للدول المُعرّضة لخطر الانتقال إلى القائمة الحمراء التي تتطلب خضوع القادمين منها للحجر الصحي الفندقي لمدة عشرة أيام لدى العودة إلى بريطانيا، بتكلفة 1750 جنيهًا إسترلينيًا (2430 دولارًا) للشخص البالغ.

وفي أعقاب رد الفعل العنيف من جانب نواب من حزب المُحافظين الذي يتزعمه جونسون، والمخاوف الوزاريّة والشكاوى من قطاع السفر، أكدت مصادر حكوميّة أنه لن تكون هناك «قائمة مراقبة صفراء».

وقالت وزيرة شؤون المهارات، جيليان كيجان، لإذاعة راديو التايمز: «بحثنا في جميع الخيارات، ودرسنا جميع الخيارات، لكن الشيء الأكثر أهمية هو أن النظام في الواقع بسيط بما يكفي ليفهمه الناس». وقال خبير شؤون السفر، بول تشارلز: إنه يتوقعُ المزيدَ من التغييرات على القواعد.

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X