fbpx
اخر الاخبار

قطر الخيرية تختتم برنامجها الصيفي “واثق”

الدوحة-الراية: 

اختتمت قطرالخيرية مؤخرا البرنامج الصيفي  “واثق” الذي أطلقته في الرابع من يوليو الماضي  بالتعاون مع جامعة قطر ومركز “أجيال التربوي” والذي استهدف الأطفال والناشئة من الجنسين واستمر لشهر كامل ضم 40 طالباً وطالبة في الفئة العمرية من “5-14″سنة ، حيث تم تقسيم الطلاب ، وكذلك الطالبات كل على حدة إلى مجموعات عمرية من” 5-9 ” في مجموعة ومن “10-14″في مجموعة أخرى.

استثمار للوقت
وعبرت السيدة فاطمة المهندي مدير إدارة البرامج وتنمية المجتمع  في ختام الفعالية عن شكرها لكل من ساهم في إنجاح هذا البرنامج خاصة شركاء النجاح جامعة قطر و”مركز أجيال”  والجهات المساندة : وزارة البيئة والبلدية وأكاديمية الخدمة الوطنية (معسكر مقدام)، مثمنة جهود جميع المدربين والمشرفين والمتطوعين، موضحة أن “واثق” هو من أوائل البرامج الحضورية خلال هذه الظروف الاستثنائية والإجراءات الاحترازية الخاصة “بجائحة كورونا”.

وأضافت أن برنامج  “واثق”  يأتي في إطار حرص قطر الخيرية على استثمار أوقات الطلبة  في العطلات  الصيفية وإكساب الناشئة بعض المعارف والمعلومات حول مختلف المجالات  وتزويدهم بالمهارات الحياتية والرياضية بهدف تطويركفاءاتهم وتنمية قدراتهم وتوظيف العطلة الصيفة بما يعود عليهم وعلى أسرهم بالنفع ، في جو يملؤه المرح والاستمتاع .

وبدوره  قال  مختارالكنتي  من إدارة “مركز أجيال” : كان “واثق” نتيجة تعاون مثمر ومشترك بين قطر الخيرية كمنظمة تنموية رائدة ومركز أجيال التربوي كرافد حيوي للبرامج والأنشطة التربوية التي تعنى بجيل المستقبل في قطر.

وأشار لقد اشتمل المخيم  على جملة من الأنشطة الهادفة قدمها نخبة من التربويين لاكتشاف مهاراتهم ومواهبهم، من خلال قياس الأداء ومدى تفاعلهم وتقييم امكانياتهم .

إشادات وتفاعل

وقد ثمن المشاركون وأولياء أمورهم في ختام البرنامج الفوائد التي حصل عليها المشاركون ، حيث قال  الطالب عبد الرحمن خالد: كان “واثق” خير معين لنا في استثمارأوقاتنا في أمور تفيدنا في الحياة ،وكانت الفترة التي أمضيناها في رحابه عبارة عن سياحة ورحلة مليئة بالعلم والمتعة  ستظل عالقة في أذهاننا.

أما الطالب محمد عدنان العمادي فقال :لقد كانت للبرنامج فوائد كثيرة  تمثلت في كيفية الارتقاء بمواهبنا وقدراتنا ، وقد عزز فينا معاني القوة الذاتية ،وكلنا أمل في أن تستمر مثل هذه البرامج مستقبلا.

وذكرت أم خالد الخالدي أن برنامج “واثق” من أفضل البرامج التي أضافت قيما ملحوظة للأطفال  ، فقد زادت ثقتهم بأنفسهم ،وقد أفاد البرنامج إبني وجعله أكثر تمسكا بالأخلاق وشجعه على الاطلاع والاهتمام بالمعلومات الدينية.

ومن جهتها قالت السيدة مريم  النعيمي والدة كل من مريم وعيسي النعيمي: لقد استفاد الأبناء كثيرا من هذا البرنامج وتمثل ذلك في الاعتماد على الذات والتفكير الإبداعي واكتساب المهارات الجديدة ويعد “واثق” من الفعاليات الممتعة والمفيدة للأطفال.

وتحدث والد الطالب عبد الرحمن خالد  عن حجم التغير الذي أحدثه البرنامج بقوله: تفاجأت من التغيير الذي أحدثه البرنامج في سلوك ولدي رغم قصر المدة ، وقد فاقت الأنشطة التي حصل عليها الأبناء التصور واكتشفنا في أبنائنا مقدرات ومهارات ومواهب كانت تحتاج لمثل هذا البرنامج حتى تظهر ، وأثار إعجابي وجود خيارات متنوعة في الأنشطة في  مختلف المجالات ،حيث يختار الطالب يختار من بينها ما يميل إليه ويجده أقرب الى قدراته.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X