fbpx
اخر الاخبار
لفترة 6 أشهر المنتهية في 30 يونيو 2021

288 مليون ريال أرباح شركة قطر لصناعة الألمنيوم

قامكو تحقق أعلى صافي أرباح نصف سنوي منذ تأسيسها في ظل ارتفاع أسعار الألومنيوم  

حصة بواقع 1.353 مليون ريال من إيرادات المشروع المشترك و558 مليون ريال أرباح

عائد على السهم بواقع 0.052 ريال والشركة تحقق أرصدة نقدية بواقع 812 مليون ريال  

الدوحة –الراية:

أعلنت اليوم شركة قطر لصناعة الألمنيوم ش.م.ع.ق. (يشار إليها بكلمة “قامكو” أو “الشركة”، ورمزها في بورصة قطر: QAMC)، الشريك بحصة تبلغ 50% في شركة قطر للألومنيوم المحدودة (قطلوم)، أنها قد حققت صافي أرباح بواقع 288 مليون ريال قطري لفترة الستة أشهر المنتهية في 30 يونيو 2021 بعائد على السهم يبلغ 0.052 ريال قطري.

وفي تعليق له على الأداء المالي والتشغيلي لفترة الستة أشهر المنتهية في 30 يونيو 2021، أشار السيد/ عبدالرحمن أحمد الشيبي، رئيس مجلس إدارة الشركة، قائلاً: “أثمر التحسن الكبير المتواصل للأوضاع على مستوى الاقتصاد الكلي ووجود نقص في المعروض عن زيادة الطلب على منتجاتنا ذات الجودة العالية، لتستفيد الشركة بذلك وتحقق نتائج مالية متميزة منذ تأسيسها. ومع تحسن الأوضاع الكلية، فقد واصلنا الاعتماد على قيمنا الأساسية لأنشطة الأعمال ومرونتنا فيما يتعلق بالعمليات التشغيلية، مدعومين في ذلك بسلسلة توريد تتسم بالكفاءة وجهود دؤوبة نحو ترشيد التكاليف. واستشرافاً للمستقبل، فإن الشركة ستواصل مسيرتها نحو تحقيق أهدافها طويلة الأجل عبر الاستفادة من ميزاتها التنافسية وتميزها التشغيلي”.

المستجدات على مستوى الاقتصاد الكلي

واصلت أسعار الألومنيوم ارتفاعها في ظل تجدد الطلب العالمي، حيث شهدت قطاعات، مثل قطاعي الإنشاءات والسيارات، نمواً على مستوى الأداء مع ظهور بوادر على تعافي الاقتصادات العالمية أواخر عام 2020. وباعتباره أحد المدخلات الرئيسية في صناعة المركبات الكهربائية وتوربينات الرياح والطاقة الشمسية، فقد ازداد الطلب طويل الأجل على الألومنيوم الأولي. علاوة على ذلك، فإن المبادرات العالمية المعنية بالمناخ توفر دعماً هيكلياً لأسواق الألومنيوم نظراً لدورها الكبير في عملية إزالة الكربون مما أسهم بشكل رئيسي في خلق نقص في المعروض. وقد أثمرت كافة هذه العوامل عن زيادة متتابعة في أسعار الألومنيوم الأولي وارتفاع الهوامش.

مستجدات الأداء المالي

المؤشرات المالية الرئيسية  النصف الأول من عام 2021 النصف الأول من عام 2020 التباين (%)
الحصة من إيرادات المشروع المشترك (مليون ريال قطري) 1,353 1,121 21%
الحصة من أرباح المشروع المشترك قبل احتساب الفوائد والضرائب والإهلاك والاستهلاك (مليون ريال قطري) 558 313 78%
صافي الأرباح (مليون ريال قطري) 288 15 1,870%
هامش الأرباح قبل احتساب الفوائد والضرائب والإهلاك والاستهلاك (%) 41.2% 27.9%

حققت الشركة صافي أرباح بواقع 288 مليون ريال قطري للنصف الأول من عام 2021 مقارنة بصافي أرباح بلغ 15 مليون ريال قطري للنصف الأول من عام 2020. وبلغ العائد على السهم 0.052 ريال قطري للنصف الأول من عام 2021 مقارنة بعائد على السهم بلغ 0.003 ريال قطري للنصف الأول من عام 2020. وقد ارتفعت الحصة من إيرادات المشروع المشترك بنسبة تبلغ 21% لتصل إلى 1,353 مليون ريال قطري، مقارنة بحصة بلغت 1,121 مليون ريال قطري للنصف الأول من عام 2020. كما ارتفعت الأرباح قبل احتساب الفوائد والضرائب والإهلاك والاستهلاك بنسبة 78% لتصل إلى 558 مليون ريال قطري للنصف الأول من عام 2021 مقارنة بأرباح قبل احتساب الفوائد والضرائب والإهلاك والاستهلاك بلغت 313 مليون ريال قطري للنصف الأول من عام 2020.

ويُعزى تحسن النتائج المالية للشركة للنصف الأول من عام 2021 مقارنة بالنصف الأول من عام 2020 بصورة أساسية إلى النمو العام لمتوسط أسعار البيع المحققة، حيث ارتفع متوسط أسعار البيع المحققة بنسبة 26% خلال النصف الأول من عام 2021 مقارنة بالنصف الأول من عام 2020، وهو ما أسهم إيجابياً بمبلغ 292 مليون ريال قطري في صافي الأرباح لفترة الستة أشهر المنتهية في 30 يونيو 2021 مقارنة بنفس الفترة من العام الماضي.

وازدادت مستويات الإنتاج بنسبة 1٪ خلال هذه الفترة مقارنة بالنصف الأول من عام 2020، بينما انخفضت أحجام المبيعات انخفاضاً طفيفاً بنسبة 4٪، الأمر الذي أسفر عن انخفاض بواقع 61 مليون ريال قطري في صافي الأرباح مقارنة بالنصف الأول من عام 2020. وبرغم أن أحجام المبيعات قد انخفضت انخفاضاً طفيفاً مقارنة بالعام الماضي، إلا أن المشروع المشترك قد نجح في بيع كامل إنتاجه من المنتجات ذات القيمة المضافة، ولم تشهد هذه الفترة أية مبيعات للسبائك القياسية، علماً بأن التحول من بيع السبائك القياسية إلى بيع المنتجات ذات القيمة المضافة قد أسهم في ارتفاع هوامش الأرباح قبل احتساب الفوائد والضرائب والإهلاك والاستهلاك.

وانخفضت تكلفة البضائع المُباعة للنصف الأول من عام 2021 مقارنة بالنصف الأول من عام 2020، وهو ما يعود بصورة أساسية إلى انخفاض تكاليف القوى العاملة والحركة الإيجابية في المخزون، الأمر الذي عادله جزئياً ارتفاع تكاليف المواد الخام. وبشكل عام، فقد أسهم انخفاض تكلفة البضائع المُباعة إسهاماً إيجابياً بمبلغ 22 مليون ريال قطري في صافي أرباح الشركة للنصف الأول من عام 2021 مقارنة بالنصف الأول من عام 2020.

علاوة على ذلك، وفي ظل التراجع العام لأسعار الفائدة وإجراء عملية شطب استثنائية لجزء غير مستهلك من تكاليف التمويل العام الماضي، فقد انخفضت تكاليف التمويل التي تكبدها المشروع المشترك بنسبة 44% للنصف الأول من عام 2021 مقارنة بالنصف الأول من عام 2020، وهو ما أسهم إيجابياً بمبلغ 28 مليون ريال قطري في صافي أرباح الشركة للنصف الأول من عام 2021 مقارنة بالنصف الأول من عام 2020.

مستجدات الوضع المالي

مؤشرات الأداء الرئيسية كما في 30 يونيو 2021 كما في
31 ديسمبر 2020
التباين (%)

 

إجمالي الأصول (مليون ريال قطري) 5,912 5,797 +2%
الأرصدة النقدية والمصرفية (مليون ريال قطري) 812 740 +10%
الحصة من دين المشروع المشترك (مليون ريال قطري) 2,270 2,221 +2%

وقد حافظت الشركة على قوة مركزها المالي، حيث حققت سيولة في نهاية 30 يونيو 2021 تصل إلى 812 مليون ريال قطري في شكل أرصدة نقدية ومصرفية (بما في ذلك الحصة المتناسبة من الأرصدة النقدية والمصرفية للمشروع المشترك). وحقق المشروع المشترك خلال النصف الأول من عام 2021 حصة من التدفقات النقدية التشغيلية تبلغ 393 مليون ريال قطري، هذا بالإضافة إلى حصة من التدفقات النقدية الحرة بواقع 276 مليون ريال قطري.

مستجدات الأداء التشغيلي

حافظ المشروع المشترك على كفاءته وقدرته على المنافسة من حيث تكاليف الإنتاج والعمليات. وفيما يتعلق بالصحة والسلامة والبيئة، فقد واصل المشروع المشترك تركيزه الأساسي على سلامة الموظفين، حيث لم يتم الإبلاغ عن أية حوادث خلال النصف الأول من عام 2021. كما وقع المشروع المشترك خلال هذه الفترة اتفاقية لتوليد طاقة أكثر استدامة وأماناً، الأمر الذي يتوقع معه زيادة الطاقة المتولدة للمشروع المشترك وتعزيز كفاءة المصنع والحد من انبعاثات الكربون.

ويُنفذ حالياً المشروع المشترك مشروعاته للإنفاق الرأسمالي وفقاً للجدول الزمني المخطط له للعام وبما يتماشى مع المتطلبات التشغيلية، علماً بأن هذه البرامج المعنية بالإنفاق الرأسمالي تدعم توجه المشروع المشترك نحو تعزيز الكفاءة التشغيلية والحد من الانبعاثات الكربونية.

كما واصل المشروع المشترك جهوده نحو إدارة تكاليفه المتحكم فيها من خلال برنامج ترشيد التكاليف. وحتى نهاية النصف الأول من عام 2021، فقد فاقت الوفورات التي حققها المشروع المشترك في التكاليف التوقعات بشأنها، وهو ما تسنى له من خلال زيادة الإنتاج وخفض التكاليف التشغيلية، الأمر الذي انعكس إيجابياً على قاعدة تكاليفه التشغيلية، بل ويسهم في ذات الوقت في المحافظة على مركزه من حيث انخفاض التكاليف بين النظراء العالميين.

مؤتمر هاتفي لمناقشة الأداء المالي والتشغيلي للشركة

تستضيف شركة قطر لصناعة الألمنيوم مؤتمراً هاتفياً يدعى إليه المستثمرين لمناقشة نتائج الشركة للنصف الأول من عام 2021 والآفاق المستقبلية على مستوى أنشطة الأعمال ومسائل أخرى، وذلك يوم الأربعاء الموافق 11 أغسطس 2021 في تمام الساعة 1:30 ظهراً بتوقيت الدوحة. وسيتم نشر العرض التقديمي الخاص بعلاقات المستثمرين الذي سيصاحب المؤتمر الهاتفي على صفحة “الأداء المالي” ضمن قسم “علاقات المستثمرين” بالموقع الإلكتروني للشركة.

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X