راية الإسلام

اسألو أهل الذكر.. ما حكم الصلاة في الطائرة؟

• فضيلة الشيخ ما حكم الصلاة في الطائرة؟
– الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه ومن والاه.
وبعد: فإن الله يقول: « إنّ الصلاة كانت على المؤمنين كتابًا موقوتًا»، فعلى المسلم أن يحرص على أدائها في وقتها المحدّد شرعًا، أينما كان في البرّ أو البحر أو الجوّ، بشرط أن يكون موضع الصلاة طاهرًا.

الشيخ جاسم بن محمد الجابر

فإذا حان وقت الفريضة في الطائرة وكان في إمكان المسلم صلاتُها تامة الأركان بقيامها وركوعها وسجودها مستقبلًا القبلة، كأن يكون في الطائرة محل خاص للصلاة مثلًا، فليصلِّها في الطائرة حين يدخل الوقت.
أما إذا لم يقدر أن يصليها تامة، وكانت تلك الفريضة مما تجمع مع غيرها كالظهر مع العصر، والمغرب مع العشاء، وكانت الطائرة ستنزل قبل خروج وقت الثانية فليؤخرْها حتى ينزل وليصلِّها جمعًا.
لكن إذا تعذّر أداؤُها تامة، وعلم أن النزول سيكون بعد خروج وقتها، صلّاها في وقتها في الطائرة حسبما تيسر له واستطاع من أداء أركانها، لعموم قوله تعالى: «فاتقوا الله ما استطعتم».
والله أعلم.

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X