fbpx
اخر الاخبار
بعد ظهور متحور دلتا ...

قائدة برنامج الشيخوخة الصحية تدعو كبار السن إلى الحرص على تلقي لقاح كوفيد-19

غالبية الحالات المرضية التي تم إدخالها إلى المستشفيات هي لأشخاص بلغوا أو تجاوزوا الـ 65 من العمر ولم يتلقوا التطعيم

الدوحة – قنا:

دعت الدكتورة هنادي الحمد قائد برنامج الشيخوخة الصحية في الإستراتيجية الوطنية للصحة 2018 – 2022، الأشخاص وخاصة أصحاب الأمراض المزمنة وكبار السن الذين لم يتلقوا لقاح كورونا (كوفيد-19) إلى المبادرة للحصول على اللقاح في أقرب فرصة، في ظل وصول متحور دلتا من فيروس (كوفيد-19) شديد العدوى والذي يشكل خطرا على الأفراد ممن لم يحصلوا على اللقاح.
وقالت الدكتورة هنادي الحمد إن الدلائل تشير إلى ظهور متحور دلتا من فيروس كورونا (كوفيد-19) في قطر كما هو الحال في بقية دول العالم، ومن المعروف أن هذه الفصيلة المتحورة من الفيروس تعد أكثر خطورة من غيرها من المتحورات من حيث شدة العدوى وكثرة الأعراض والمضاعفات المرتبطة بها، كما تعتبر هذه الفصيلة المتحورة شديدة الأثر على كبار السن الذين يعانون أصلا من الاضطرابات النفسية والأمراض المزمنة المرتبطة بتقدم العمر.
وأضافت أن الإحصائيات التي تم إجراؤها تشير أيضا إلى أن غالبية الحالات المرضية التي تم إدخالها إلى المستشفيات هي لأشخاص بلغوا أو تجاوزوا الخامسة والستين من العمر ولم يتلقوا اللقاح ضد فيروس كورونا (كوفيد-19)، ولذلك يجب أن يدرك الناس أن كورونا (كوفيد-19) مرض شديد الخطورة خاصة بالنسبة لكبار السن وتكون الخطورة أشد لدى الأشخاص الذين يعانون من أمراض مزمنة مثل السكري، وارتفاع ضغط الدم، وأمراض القلب، والتي تضعف من قدرة الجسم على مقاومة العدوى.
وتجدر الإشارة إلى أن المعوقات التي تحول دون إقبال كبار السن على تلقي اللقاح غالبا ما تكون بسبب تخوف هذه الفئة من الآثار الجانبية المحتملة للقاح، وعدم الفهم الواضح للمخاطر المترتبة على تلقي اللقاح، والاستهانة بخطورة المرض، وقد يتردد الناس في تلقي اللقاح بسبب معلومات مغلوطة تصل إليهم من مصادر غير موثوقة.
وللتغلب على هذه المخاوف وتقديم المشورة المهنية قامت مؤسسة حمد الطبية باستخدام برنامج طمأنة كبار السن عبر الهاتف والذي تواصلت من خلاله مع الأشخاص الذين بلغوا أو تجاوزوا الخامسة والستين من العمر ولم يتلقوا اللقاح ضد فيروس كورونا (كوفيد-19)، حيث يقوم موظفون من ذوي الخبرة والكفاءة في إدارة طب الشيخوخة والرعاية المطولة بالتواصل مع المرضى أو القائمين على رعايتهم لتشجيع وحث الأشخاص الذين لم يتلقوا اللقاح على اغتنام هذه الفرصة، كما يقوم الموظفون بطمأنة كبار السن وأفراد أسرهم بأن اللقاح آمن ومن شأنه توفير الحماية للجميع.
وأوضحت الدكتورة هنادي الحمد أنه في بعض الأحيان تكون هناك استفسارات من الأسر حول جدوى تطعيم بعض كبار السن الذين قد يكونوا تجاوزوا الثمانين من العمر ويقضون جل وقتهم بالمنزل وإذا ما كنت اللقاحات تتناسب مع حالاتهم المرضية وأضاعهم الجسدية الهشة، مؤكدة أنه حتى في الحالات التي لا يخرج فيها كبار السن من المنزل فإنهم يكونون عرضة للعدوى من قبل أفراد الأسرة أو الأصدقاء أو الأفراد الذين يتواجدون في المنزل، كما أنه من الضروري مشاركة كبار السن في النشاطات الحياتية اليومية المنزلية إلا أن الضرورة تقتضي حصولهم على التطعيم باللقاح زيادة في الحماية من المرض والوقاية من مضاعفاته.
وشددت الدكتورة هنادي على أن اللقاحات التي توفرها وزارة الصحة العامة آمنة، مشيرة إلى أن عدد جرعات اللقاح التي تم إعطاؤها للجمهور بلغت حتى الآن 3.9 مليون جرعة حيث تم تطعيم تسعة من بين كل عشرة أشخاص ممن بلغوا أو تجاوزوا الخامسة والستين من العمر، في حين ينصب العمل الآن على تطعيم القلة الباقية من كبار السن في الدولة ومنحهم الحماية والوقاية التي يستحقونها.
يشار إلى أن عملية حجز المواعيد لتطعيم لكبار السن والقائمين على رعايتهم تتم عبر الاتصال بمؤسسة الرعاية الصحية الأولية على هاتف رقم (4027 7077) أو التواصل مع إدارة الرعاية الصحية المنزلية بمؤسسة حمد الطبية على هاتف رقم (4439 0111) أو زيارة الموقع الإلكتروني لوزارة الصحة العامة.

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X