fbpx
تقارير

«فطريات» بدل الأبقار لإنتاج الألبان في أمريكا

لندن – وكالات:

 تعمل شركةٌ أمريكيةٌ على صناعة بروتين ألبان مُطابق جزيئيًا للبروتين الموجود في حليب الأبقار، وإنتاج مُشتقاته من الأجبان والزبادي. ونشر موقع «سي أن أن بيزنس» تقريرًا حول شركة «بيرفكت داي» في كاليفورنيا، التي تستخدم الفطريات لصنع بروتين الألبان. ويقول الشريك المؤسس للشركة رايان بانديا: «لقد كنا مُهتمّين بمسألة ما هو موجود في الحليب، وبما يمنحه تنوّعًا مذهلًا وتغذية غير موجودة بطريقة ما في الحليب النباتي»، ومن أنواع الحليب النباتي حليب الشوفان وحليب الصويا. وتجمع الشركة الجين الخاصّ ببروتين مصل اللبن، وهو نفسه الموجود في حليب الأبقار، وتدخله إلى الفطريات. وعندما ينمو الفطر في خزانات التخمير، فإنّه ينتج بروتين مصل اللبن، الذي يتمّ تصفيته وتجفيفه بعد ذلك ليصبح مسحوقًا يستخدم في منتجات مثل الجبن والبوظة، وهذه المنتجات متوفرة للبيع في متاجر بالولايات المتحدة وهونج كونج. وعلى الرغم من أن منتجات الشركة لا تحتوي على اللاكتوز، أو الهرمونات، أو الكوليسترول، إلا أنّها غير مناسبة للأشخاص الذين يُعانون من حساسية تجاه منتجات الألبان. ولكن نظرًا لعدم وجود حيوانات في العملية، يصف بانديا منتجات الشركة بأنّها «صديقة للنباتيين». ويُشير بانديا إلى إفرازات غازات الميثان من الأبقار التي تلوّث البيئة بالقول: إنّ منتجات شركته «مفيدة أيضًا للبيئة، ومن خلال الاستغناء عن الأبقار، يكون إنتاج الحليب أكثر كفاءة، ما يعني انبعاثات أقلّ للغازات التي تسبب الاحتباس الحراري بنسبة تصل إلى 97٪ مُقارنةً بمُنتجات الألبان التقليدية».

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X