fbpx
المحليات
ضمن برنامجَين افتراضيَين في وايل كورنيل للطب - قطر

طلاب الثانوية يستكشفون آفاقَ المهن الطبية

جلسات تعلّم عبر الإنترنت تُحاكي محاضرات الطلاب الحاليين

الدوحة- الراية:

أتاح مكتبُ التواصل الطلابيّ والتطوير التعليمي في وايل كورنيل للطب – قطر لأربعة وثمانين طالبًا وطالبة فرصةَ التعرف من كثب على الحياة الجامعيّة لطلاب الطب في إطار برنامجَين صيفيَّين عُقدا عبر الإنترنت.
وقد تمّ اختيارُ الطّلاب على أساس طموحهم وشغفهم بالعلوم للمُشاركة في برنامج إثراء المعرفة لمرحلة ما قبل الكليّة، وبرنامج قطر لمستكشف الطب اللذين انعقدا على مدار أسبوع، وهما مصمّمان لإتاحة رؤية مُتكاملة لطلاب المرحلة الثانوية المُهتمين بدراسة الطبّ، تشمل معرفة الفرص المتاحة والتحديات المنطوية على مهنة الطبيب- العالم.
وتضمّن البرنامجان جلسات تعلّم عبر الإنترنت محاكية بدقّة لمحاضرات الطلاب الحاليين في الكلية، وشملت البيولوجيا، والكيمياء، والصيدلة، والتشريح، واستقصاء الأمراض، والبحوث الطبية، ودينامية العلاقة بين المريض- الطبيب والأخلاقيات الطبية. كما تضمّنا جلسات حول مهارات الدراسة وإدارة الوقت وكتابة المقالات التعريفية الشخصية المرفقة بطلبات القبول بالجامعات، وتقديم طلبات الالتحاق بكليات الطب والمهن الطبية، إلى جانب مقدمّة تعريفية عن مختبر المهارات الإكلينيكية، والمحاكاة المضاهي لأكثر المختبرات المماثلة تقدّمًا في العالم، وحلقة عمل عن القراءة.
وتضمّن برنامج إثراء المعرفة لمرحلة ما قبل الكلية، بالإضافة إلى ما سبق، تمرين العروض التقديمية، حيث شُكّلت مجموعات من الطلاب وعكفت كل واحدة منها طوال أسبوع البرنامج على إجراء بحث في أحد المجالات الطبية، ومن ثَمّ تقديم عرض عن أهم نتائج البحث في اليوم الأخير من البرنامج. واستكملَ برنامجَ إثراء المعرفة لمرحلة ما قبل الكلية 56 طالبًا وطالبة، بينما استكمل برنامج قطر لمستكشف الطب 28 طالبًا وطالبة، ويمثّل الطلاب المشاركون 34 مدرسة مختلفة من أنحاء قطر.
وقالت السيدة نهى صالح، مديرة إدارة برنامج ما قبل الطب والتواصل الطلابي والتطوير التعليمي في وايل كورنيل للطب – قطر: «نحن سعداء للغاية بأنَّ البرنامجَين الصيفيَّين حققا، كما في الأعوام السابقة، نجاحًا واسعًا بفضل المشاركة النشطة للطلاب والجهد الدؤوب لأعضاء الهيئتَين التدريسية والإدارية بالكلية، وقد ساهم كل ذلك في تحقيق هذه التجرِبة المعرفية الثرية والممتعة في آنٍ معًا. وقد أظهر الطلاب شغفًا وحماسًا استثنائيَّين للتعرّف على مهنة الطبّ وليصبحوا أطباء في المستقبل، ونحن واثقون أنَّ كثيرين منهم سيتقدّمون للالتحاق بوايل كورنيل للطب- قطر بعد انتهائهم من المرحلة الثانوية وسيساهمون في المُستقبل بالنهوض بمهنة الطب».
وعند اختتام برنامج إثراء المعرفة لمرحلة ما قبل الكلية، تحدثت الطالبةُ منة الله العاني من مدرسة قطر الدوليّة باسم الطلاب المُشاركين، وقالت: «لو طُلب مني أن أصف البرنامج في ثلاث كلمات لا أكثر، سأقول: إنّه برنامج «متبصّر وجذاب ومحفّز»، وبعد دراسة تشريح القلب بمثل هذا التفصيل المذهل قرّرت أن أدرس الطب، وبعد جلسات التعريف بالمهن الطبية وعملية تقديم طلبات الالتحاق بالكلية أصبحت أكثر عزمًا على بدء عملية تقديم طلب الالتحاق بالكلية. وأعتقد أنني أتحدث باسم المشاركين عندما أقول: إنني تعلمت الكثير من الدروس القيّمة التي لن تفيدني في تقديم طلب الالتحاق بالكلية فحسب، بل طوال رحلتي مع دراسة الطب».
وقال الدكتور رشيد بن دريس، العميد المشارك للبرنامج التأسيسي والتواصل الطلابي والتطوير التعليمي في وايل كورنيل للطب – قطر: «نحن سعداء للغاية بالطلاب الطموحين والمتحمسين الذين شاركوا في برنامجَينا الصيفيَّين لهذا العام. وحقق البرنامجان أهدافهما بفضل المنصة الافتراضية عبر الإنترنت الفعالة للغاية التي أتاحت للطلاب تجربة تعلّم ثرية محاكية بدقة للتجربة الفعلية لطلاب الطب في الكلية.

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X